أخر الأخبارسناك ساخن

هلال الهلال: سوريا حطمّت كل المؤامرات وستعود أفضل مما كانت

القيادي البعثي هلال الهلال: الشعارات الرنانة والفضفاضة لا تسمن ولا تغني من جوع

سناك سوري-متابعات

قال الأمين العام المساعد لحزب البعث، “هلال الهلال”، إن معركة الشرف ضد أعداء الوطن مستمرة، والنصر سيتحقق لا محالة، مضيفاً أن «الشعارات الرنانة والفضفاضة لا تسمن ولا تغني من جوع والمطلوب العمل وتوظيف الطاقات والإمكانات في خدمة بناء الوطن والمواطن والمطلوب محاربة كل أشكال الفساد والضرب بيد من حديد لكل من يعبث بمقدرات الوطن»، وأكد أن العمل يتم بوتيرة متسارعة لإيجاد حلول للأزمات المعيشية الناتجة عن الحصار.

وفي كلمة له خلال المؤتمر السنوي لنقابة المحامين الذي عقد في “حلب” أمس الأحد، أكد “الهلال” أن “سوريا” استطاعت أن «تحطم كل المؤامرات والمخططات التي هدفت إلى تدمير الوطن وتفتيت مجتمعه»، مضيفاً أنها ستعود أفضل مما كانت رغم كل المحاولات البائسة والحصار الاقتصادي الجائر الذي يهدف لتجويع الشعب السوري الصامد.

معركة الشرف ضد أعداء الوطن مستمرة، والنصر سيتحقق لا محالة، والشعارات الرنانة والفضفاضة لا تسمن ولا تغني من جوع القيادي البعثي هلال الهلال

 

الشعب السوري أعطى العالم درساَ بالوفاء والانتماء والدفاع عن الأرض، بحسب “الهلال”، وأضاف أن «المرحلة الراهنة تتطلب تكثيف كل الجهود والعمل بروح الفريق الواحد، وبحس عال من المسؤولية لتعزيز صمود وطننا الحبيب الذي واجه وما يزال يواجه أعتى وأشرس الحروب العالمية بكل أنواعها».

اقرأ أيضاً: سوريا.. كلية الحقوق الأكثر غشاً بجامعة دمشق!

المحامون شريك مهم وأساسي في بناء دولة العدل والقانون، وإحقاق الحق والدفاع عن قضايا الوطن والمواطن، بحسب “الهلال”، لافتاً إلى أهمية «تطوير القوانين وسن التشريعات التي من شأنها الارتقاء بمستوى المهنة واستصدار قوانين عصرية تتناسب مع تطلعات الجماهير وتكفل الحقوق لأصحابها».

بدوره أكد وزير العدل “أحمد السيد”، في كلمته أمام المؤتمر، أن انعقاده في “حلب” رسالة من المحامين إلى العالم، على عودة الحياة الطبيعية لكل المدن السورية، لافتاً أن الدولة ستفرض سيادة القانون على كل مناطق البلاد، وأضاف: «اليوم تؤكد العدالة ومن أرضِ حلب أنها تأبى إلا السمو والعلو والرفعة، وتجهر بقولِ الحقِ أن انتصاراً حققه شَعبُنَا بكل مكوناتهِ جديرٌ بأن يحتفى به وأن يشارَ إليه مع مطلعِ كلِ شمس».

وتابع: «الوزارة تسعى مع نقابة المحامين إلى مزيد من المشاركة الفاعلة، والفهم الأدق والسبر الأعمق لما يعتري مهنة الفرسان من مصاعب وعقبات وتذليل، ما يمكن ووفق المتاح حتى تسلك العدالة سبلها وتصل لأهلها بأيسر الطرق وأسهل السبل».

أما نقيب المحامين “الفراس فارس”، فاعتبر أن المؤتمر «فرصة مهمة لنعيد تقييم عملنا أين أصبنا؟ وأين أخطأنا؟ لنعزز الإيجابيات، ونعالج السلبيات، الأمر الذي يفرض علينا جميعاً طرح القضايا والموضوعات المتعلقة بعملنا بكل حرية وشفافية، واضعين نصب أعيننا مصلحة الوطنِ أولاً، وزملاؤنا ونقابتنا ثانياً، وتطوير واقع المهنة والعمل بشكل عام»، مؤكداً أن النقابات القوية تشارك في تحصين الدولة داخياً وخارجياً.

اقرأ أيضاً: هلال الهلال: نحن في مرحلة استثمار ما وصلنا له من انتصارات


المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى