بجهود أبنائها وثائق أهالي “حرستا” و”دوما” بالحفظ والصون

الصورة من صفحة محافظة ريف دمشق على فيسبوك

محافظة ريف دمشق تكرم المواطنين الذين حافظوا على الوثائق

سناك سوري – دمشق

سلّم مجموعة من المواطنين من سكان مدينة “حرستا”  و”دوما” للجهات المختصة في “ريف دمشق” الصحائف العقارية والمدنية ووثائق أخرى تخص أهالي المدينتين بعد أن تمكنوا من الحفاظ عليها طيلة فترة سيطرة الفصائل المسلحة على المنطقة.

محافظة “ريف دمشق” نشرت على موقعها على فيسبوك خبراً يظهر فيه المواطنون الذين حضروا للمحافظة بعد أن سلّموا جزءاً من الوثائق، حيث تم تكريمهم لجهودهم وتقديم شهادات عينية ومبالغ مادية لهم مكافأة على إنجازهم  ومنهم “محمد عبد الحفيظ حسنين” و “عامر حسنين” و “خالد نجيب”.

المواطنون أكدوا في تصريحاتهم خلال التكريم الذي قدمه لهم محافظ “ريف دمشق” المهندس”علاء منير ابراهيم” معاناتهم للحفاظ على هذه الوثائق في ظل غياب وسائل النقل حيث حملوا بعضها متنقلين بين البيوت المتهدمة وداخل الأنفاق في حين نقلوا البعض الآخر على الدراجات النارية.

إخفاء الصحائف والوثائق لم يكن بالأمر السهل على المواطنين الذين تعرضوا للتهديد بالسلاح من قبل الفصائل المسلحة خاصة خلال الأشهر الأخيرة من فترة سيطرتها على المنطقة وخيّروهم بين تسليمها أو السماح لهم بتسجيل ما أرادوا عليها مؤكدين أن المسلحين عملوا على تزوير الوثائق والسجلات وهو مادفعهم لمتابعتها خوفاً عليها من الضياع.

يشار إلى أن الجهات المختصة ستقوم بإزالة كل إضافة للسجلات بالشكل الذي يضمن حقوق المواطنين وأملاكهم .

اقرأ أيضاً: الحكومة لن تعتد بأي عملية عقارية في “دوما” خلال فترة سيطرة المعارضة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع