رند ديب.. أول باحث أمني سوري في منصة عمل فيسبوك الرسمية

فيسبوك يدعو السوري “رند ديب” للانضمام لباحثيه الأمنيين بعد كشفه أربع ثغرات أمنية فيه

سناك سوري – دمشق

حصل الشاب السوري “رند ديب” على دعوة خاصة للانضمام إلى منصة العمل الخاصة بالباحثين الأمنيين في فيسبوك، كأول باحث أمني سوري، وتواصلت معه إدارة الشركة بشكل مباشر، بعد وصوله للمستوى الفضي في المنصة، واكتشاف أربع ثغرات أمنية في فيسبوك وانستغرام.

“ديب” خريج كلية الهندسة المعلوماتية اختصاص هندسة برمجيات من جامعة “دمشق”، وهو حالياً سنة أولى ماجستير اختصاص أمن معلومات يوضح في حديثه مع سناك سوري، أنه أحب هذا العمل منذ كان في صفه الأول الثانوي، وبدأ به كهواية، مؤكداً أن أي شخص يدخل الاختصاص الذي يحبه يمكن أن يبدع فيه.

وأضاف: «معظم الشركات العالمية تستخدم منصة Workplace والتي يمكن تعريفها بأنها واحدة من أهم أدوات التواصل للشركة نفسها، وبشكل أبسط هي شيء مثل فيسبوك لكن خاص فقط بالشركة، مجموعات مدراء وتواصلات، وقد قامت الشركة بدعوتي بعد اكتشاف 4 ثغرات في Instagram، و Facebook إلى المنصة لأكون بذلك أول سوري فيها والمنصة خاصة بالشركة ولا تحوي إلا الباحثين والمهندسين الخاصين بها».

اقرأ أيضاً:براء حباب.. المهندس السوري الذي شكره فيسبوك

وعن مراحل التعامل مع الشركة قال: «بالطبع شركة Facebook مؤخراً أنشات برنامج HackerPlus المخصص لخلق روح تنافسية بين الباحثين الأمنيين على مستوى العالم، مثل مسابقة وكل ما أرسلت ثغرة يرتفع مستواك وتدخل بمستويات جديدة، يمكن الاطلاع عليه من خلال الرابط : https://www.facebook.com/whitehat/hackerplus/، بعد وصولي للمستوى الفضي والذي له شروط معينة من دقة إرسال تقارير SNR، وعدد ثغرات معينة تم إرسال الدعوة لي للانضمام إلى المنصة».

للشاب”ديب” دور محدد بالمنصة وهو باحث أمني مصنف من قبل فيسبوك، والدور بالنسبة للباحثين الأمنيين التواصل المباشر مع المهندسين المسؤولين فيما يخص الحماية والعمل على حماية الموقع بشكل عام، ليس Facebook فقط بل جميع التطبيقات التابعة لها: Facebook, Instagram, Whatsapp, et.

يهدي الشاب إنجازه لبلده “سوريا” متمنياً من كافة الوسائل الاعلامية ذكر المصادر والتوثيق وعدم التناقل فيما عدا ذلك بأي موضوع علمي مشابه، لأن أي شخص يستطيع تزوير صور وغيرها، حتى لاتنقلب القصة وبدلاً من أن يكون إنجازاً نفخر به ينقلب عكسياً علينا.

اقرأ أيضاً:“غوغل” يفتح ذراعيه لمهندس سوري.. “عبد السلام العلي” يحقق حلمه

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع