القضاء السوري يُفرج عن صحفي أردني موقوف في سوريا

الصحفي الأردني رأفت نبهان

مدة توقيف الصحفي استمرت عام ونصف دون ذكر الأسباب

سناك سوري – متابعات

أفرجت السلطات السورية، عن الصحفي الأردني “رأفت نبهان” بعد فترة توقيف استمرت نحو عام ونصف العام، وفقاً لما جاء في تقارير إعلامية أردنية.

وذكر موقع “إرم نيوز”، أن الإفراج عن الصحفي “نبهان” جاء بعد مثوله أمام القضاء السوري وصدور حكم الإفراج عنه وترحيله فوراً إلى بلده الأردن حيث تم الاكتفاء بالفترة التي أمضاها في السجن وهي عام ونصف العام .

عائلة الصحفي “نبهان” تجري حالياً اتصالات مع السلطات الأردنية على الحدود البرية المشتركة بين البلدين التي أُغلقت مؤخراً بسبب وباء فيروس كورونا للسماح للصحفي رأفت نبهان بعبور الحدود إلى الأراضي الأردنية، وفقاً لما ذكره موقع “سرايا”.

اقرأ أيضاً: الأردن يُمدد إغلاق حدوه البرية مع سوريا

وكانت السلطات السورية أوقفت الصحفي نبهان في آذار عام 2019 خلال عودته من “لبنان” إلى “الأردن” مروراً بـ”سوريا”، دون إيضاح أسباب التوقيف حسب ما ذكر الموقع.

وكان الصحفي نبهان البالغ من العمر 42 عاماً يعمل منتجاً ثم مديراً للبرامج السياسية في “فضائية القدس” بمقرها في العاصمة اللبنانية بيروت، وبعد إغلاقها في شباط 2019، قرر نبهان العودة إلى الأردن.

اقرأ أيضاً: رئيس الحكومة الأردنية: قيصر لا يؤثر على علاقاتنا مع سوريا

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع