مجموعة مسلحة تهاجم مدينة الملاهي خلال العيد!

“سوريا”.. حين يتحول العيد إلى مأساة!

سناك سوري-حلب

اقتحمت مجموعة مدججة بالسلاح تابعة لفصائل “درع الفرات” المدعومة تركياً إحدى مدن الملاهي في “أعزاز” بريف “حلب” التي كانت مكتظة بالأطفال الذين جاؤوا يحتفلون بالعيد، فخرجوا مذعورين يحملون الكثير من التبعات النفسية والخوف جراء إطلاق النار الذي حدث بهدف ترويعهم على ما يبدو.

وتضاربت المعلومات حول سبب اقتحام عناصر “لواء عاصفة الشمال” التابعة لـ”الجبهة الشامية” إحدى فصائل “الجيش الحر”، فالبعض قال إن السبب هو عدم دفع صاحب الملاهي الضرائب لقاء عمله في مناطق سيطرة “درع الفرات”، بينما قالت مصادر أخرى أن السبب هو تحريم ألعاب الاطفال واعتبارها من الموبقات والمحرمات.

اقرأ أيضاً: التعفيش يُجبِرُ قائدَ “الجبهة الشامية” على الاستقالة

ويظهر في الفيديو صوت يُرجح أنه لصاحب الملاهي يطلب فيه من العناصر إنزال سلاحهم وعدم إطلاق النار، وأضاف: «حاج سلاح كرمال الله، اتروك سلاح مليان ولاد، كلو ولاد خلي يطلعوا الولاد بالأول وشو مابدك ساوي»، ومن ثم أطلق شتائم ضد المجموعة والفصائل.

ويُظهر الفيديو الذعر الكبير الذي انتاب الأطفال، بدون معلومات عن سقوط ضحايا جراء إطلاق النار، ويعكس حجم المعاناة التي تهدد الأطفال في معظم المناطق السورية التي تعاني من إنفلات أمني لم يتمكن أحد من الحد منه حتى الآن.

وأمام الغضب الشعبي الذي حدث جراء الفيديو والممارسات التي قامت بها المجموعة المسلحة، أصدر “لواء عاصفة الشمال” بياناً قالوا فيه إنهم عاقبوا أفراد المجموعة وفصلوهم من اللواء على حد تعبير البيان الذي حصل “سناك سوري” على نسخة منه.

* نعتذر عن نشر الفيديو نظراً لكثرة الألفاظ النابية فيه

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *