سيف سبيعي عن قُبلة نادين سلامة: المواقف الجريئة متفق عليها

سيف سبيعي - انترنت

سبيعي: تيم حسن أفضل من عابد فهد.. والمشاهد الجريئة مُتفق عليها مسبقاً

سناك سوري – متابعات

قال الفنان “سيف الدين سبيعي” أنه لايستطيع العيش بلا حُب، لافتاً إلى أنه تجنب الظهور قي عدة لقاءات، لعدم تقبل الوسط الفني في مجتمعنا للرأي الفني، حيث يعتبره البعض مسألة شخصية.

“سبيعي” قال خلال لقاء له ضمن برنامج “نبض العاصمة” على إذاعة “شام اف ام”: «لا أستطيع العيش بلا حُب واخترعه إن لم يكن موجوداً»، مضيفاً أنه «يهتم بالمواقف والأفعال في الحب أكثر من الكلام».

اقرأ أيضاً: سر يجمع ستيفاني صليبا و بسام كوسا

علق “سبيعي” خلال اللقاء على تصريح الفنانة “نادين سلامة” عن “القبلة” التي فرضت عليها من قبل مخرج مسلسل “شارع شيكاغو” حسبما قالت مؤخراً، قائلاً أن «مثل هذه المشاهد الحساسة تكون واضحة ومتفق عليها من البداية من حيث تفاصيل اللقطات وحجمها خاصة في مجتمعاتنا العربية»، مضيفًا أن «هذا الاتفاق موجود في المسلسلات والأفلام الغربية أيضاً».

كما أشار إلى أنه لا يلوم نادين سلامة على “القبلة” ولفت إلى وجود حالات ارتجالية عدة في مسلسل “شارع شيكاغو” حسب ما قاله صنّاع العمل.

وعن رأيه بأداء بعض زملاء مهنته، قال “سبيعي” أن «الفنانة “سلافة معمار”، أفضل من حيث قدرتها على التنوع في أدوارها من “ديمة قندلفت”، رغم أن الأخيرة لديها إحساس عالٍ»، بحسب تعبيره، بينما فضّل موهبة “تيم حسن” على “عابد فهد”.

أما عن الفنان “ياسر العظمة”، اعتبر “سبيعي” أنه من أكثر الشخصيات أناقة، ولطف، وإبداع، وبدأ بالعمل معه عام ١٩٩٥ في التمثيل، ومن ثم أخرج “مرايا ٢٠٠٣”، وأن شخص مثل “العظمة” من حقه الطبيعي أن يكون له مشروعه الخاص السنوي، قائلاً «أنا أحب جداً الحالة التي عشتها خلال تصوير “مرايا”، ولكن لا أعلم حتى الآن عن وجود مشروع حالي خاص به وأين أصبح».

بالنسبة لخلافه مع الفنان “بسام كوسا”، حول عدم قبول الأول الوقوف أمام كاميرا “سبيعي” أوضح الأخير أنه يحترم رأيه، رغم أن الخلاف قديم ومن المفروض أن ينتهي.

اقرأ أيضاً: سيف الدين سبيعي: أرفض المدارس الدينية وأدعم التربية الجنسية

فيما يتعلق بآخر أعمال “سبيعي” أوضح أنه أنهى تصوير مسلسل “انتقام بارد”، بينما سباعية “برزخ” باتت في مراحلها النهائية من المونتاج، كما يحضّر لمسلسل يحمل اسم “على صفيح ساخن” سيتم عرضه في رمضان المقبل.

“صفيح ساخن” عمل سوري من كتابة “علي وجيه”، و”يامن الحجلي”، ويحمل فكرة مميزة وخاصة، كما يتحدث عن طبقات اجتماعية لم يسبق أن تم تناولها، وتضم قائمة الفنانين المرشحين للعمل “سلوم حداد”، و”سمر سامي”، و”سلافة معمار”، و”ميلاد يوسف”، و”باسم ياخور”، و”محمد قنوع”، وآخرين، وفقاً لـ”سبيعي”.

يذكر أن “سيف سبيعي” قدم خلال مسيرته الفنية التي بدأت عام 1993 من خلال اشتراكه بمسلسل “بسمات الحزن”  عدة أعمال فنية منها “الولادة من الخاصرة”، “عصي الدمع”، “أهل الراية”، وغيرها.

اقرأ أيضاً: نادين سلامة تُعلق على قُبلتها في شارع شيكاغو

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع