رمضان “الحسكة”.. “حنا شمعون” أقام وليمة للصائمين والأطباء عاينوا المرضى مجاناً!

وليمة "حنا شمعون" لأصدقائه وجيرانه الصائمين

الوافدون والنازحون لا يتمنون لأيام رمضان أن تنتهي

سناك سوري-عبد العظيم العبد الله

رغم أن أيام صومه انقضت، إلا أن “حنا شمعون” ابن مدينة “المالكية” بريف “الحسكة” لا يفوت مناسبة شهر رمضان، لإقامة وليمته السنوية المعتادة التي يدعو إليها جيرانه وأصدقائه الصائمين.

يقول “شمعون” إنه ورث هذه العادة عن والده وجده، حيث كانا يحرصان على مشاركة الصائمين في رمضان هذه الوليمة كطقس اجتماعي يزيد متانة العلاقات بين أبناء المنطقة الواحدة.

“شمعون” أكد خلال حديثه مع “سناك سوري”، أن هذا الطقس ليس حكراً عليه وحده بل هناك مجموعة كبيرة من أقربائه يقومون به دائماً، مضيفاً أن أصدقائهم الصائمين سرعان ما يردون له الوليمة قبل انتهاء شهر رمضان المبارك.

اقرأ أيضاً: السوريون في “رمضان”… طقوس تعود بعد غياب ومدن تشهد تغيرات في موائدها

خدمات طبية مجانية خلال شهر رمضان

أعلن عدد من أطباء مدينة “القامشلي” تقديم معاينة مجانية طيلة شهر رمضان، بهدف مساعدة المحتاجين وذوي الدخل المحدود في توفير نقود المعاينة وضمها لميزانية الطعام الكبيرة هذا الشهر.

الدكتور “محمد السلمو” أحد الذين سيقدمون معاينة مجانية للمرضى هذا العام كما كل عام منذ بدأ الحرب، يقول لـ”سناك سوري”: «عيادتي الخاصة بالنساء في القامشلي تفتح مجاناً كل شهر رمضان منذ سنوات الحرب، وستستمر لما بعده، حيث لن تتغير الأحوال خلاله، وهناك الوافد والنازح والكثير من يفتقد المعيل، علينا مساعدتهم والوقوف معهم».

الخدمات المجانية التي يقدمها “السلمو” لا تقتصر على المعاينة المجانية، بل تشمل حتى العمليات الجراحيّة، التي سينجزها دون أي مقابل، مضيفاً أن «هناك الكثير من النسوة حصلن على هذه الخدمة المجانية».

الوافدون لا يريدون لشهر رمضان أن ينقضي

يحلم الكثير من الأهالي أن يستمر شهر رمضان، في حين يتمنى النازحون والوافدون أن يتحول العام كله إلى شهر رمضان، وذلك لكثرة ما حصلوا عليه خلال هذه الأيام مقارنة بما قبلها، تقول “حليمة” النازحة من “الرقة” لـ”سناك سوري”: «أحضروا لنا الطعام من المطاعم وبياعي الحلوى، وهناك من قدم ملابس لأطفالنا، وآخرون قدموا سلل غذائية وتموينية، وجمعيات خيرية وزعت وجبات الإفطار»، تضيف بكل قساوة الكلمات: «في هذا الشهر الفضيل شعرنا بأنفسنا واعُتبرنا بأننا أحياء، نخاف أن ينتهي رمضان، ويتوقف الخير».

اقرأ أيضاً: “سوريا”.. إعفاء بعض المستأجرين من أجرة المنزل خلال شهر رمضان

  

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع