تعيين المخرج باسل الخطيب عميداً للمعهد العالي للفنون السينمائية

باسل الخطيب - فيسبوك

المعهد تم إحداثه شهر شباط الفائت

سناك سوري – متابعات

أصدرت “وزارة الثقافة” قراراً بتعيين المخرج السينمائي والتلفزيوني “باسل الخطيب” عميداً لـ”المعهد العالي للفنون السينمائية”، الذي تم إحداثه بقانون صدر في 11 شباط 2021.

وذكرت “وزارة الثقافة السورية” في بيان عبر صفحتها في “فيسبوك”، أن “وزيرة الثقافة” الدكتورة “لبانة مشوّح” أصدرت قراراً بتسمية المخرج السينمائي “باسل يوسف الخطيب” عميداً لـ”المعهد العالي للفنون السينمائية”.

اقرأ أيضاً: عدنان أبو الشامات: ليش النسوان بالمسلسلات الشامية بتنادي زوجها ابن عمي؟

“باسل الخطيب” سوري من أصول فلسطينية، من مواليد 11 حزيران 1962 وحاصل على دبلوم “الإخراج السينمائي، والتلفزيوني” من “موسكو” في “روسيا”، وقدم العديد من الأعمال الفنية لدراما التلفزيون منها “أيام الغضب”، “حنين”، “هوى بحري”، “هولاكو”، “يوم بيوم”، “نزار قباني”، “أنا القدس”، “حرائر”، “حدث في دمشق”، وغيرها.

وللسينما قدم “الخطيب” أفلاماً منها “جنون”، “الروح الثانية”، “أمينة”، “اللعنة”، “الرسالة الأخيرة”، “موكب الإباء”، “مريم”، “الأب”، “سوريون”، “دمشق – حلب”.

كما أصدر “الخطيب” مجموعة من المؤلفات منها “رواية أحلام الغرس”، كتاب “السينما والحياة” عن المخرج الروسي “اندريه تاركوفسكي”، ترجمة لكتاب “المصباح السحري”.

نال المخرج “باسل الخطيب” المتزوج من الإعلامية والكاتبة “ديانا جبور” خلال مسيرته الفنية عدة جوائز منها الجائزة الكبرى عن فيلم “مريم” من “مهرجان الداخلة السينمائي – الدورة الرابعة”، وجائزة أفضل إخراج بفيلمه “سوريون” والذي شارك بالدورة 32 من “مهرجان الإسكندرية السينمائي” عام 2016.

اقرأ أيضاً: باسل الخطيب: أعمال البيئة الشامية بدأت تفقد محتواها

وأصدر الرئيس “بشار الأسد” في 11 شباط الماضي، القانون رقم (6) لعام 2021 القاضي بإحداث “المعهد العالي للفنون السينمائية”، وذلك بهدف تخريج المتخصصين في الفنون السينمائية، والتدريب، والتأهيل في مختلف مجالات الفن السينمائي بما يحقق نهضة فنية في هذه المجالات.

ويتولى إدارة المعهد الذي تم إحداثه للمرة الأولى في “سوريا” كل من “مجلس المعهد العالي للفنون السينمائية”، و “عميد المعهد العالي للفنون السينمائية”، وفقاً لنص القانون.

اقرأ أيضاً: حرب كلامية بين مخرجين سوريين بسبب الكندوش وشارع شيكاغو

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع