بثينة شعبان: الغرب تعلّم درساً من صمود الشعب السوري

مستشارة الرئاسة السورية بثينة شعبان _ انترنت

المستشارة الرئاسية “بثينة شعبان”: تراكم الخبرة والصمود أوصل الشعب السوري لمرحلة من الوعي

سناك سوري-متابعات

قالت المستشارة الخاصة في رئاسة الجمهورية، “بثينة شعبان”، إن الشعب السوري قد وصل إلى مرحلة تحوّل نوعي، «فتراكم الخبرة والقهر والصمود والدفاع عن الوطن أوصل الشعب السوري إلى مرحلة من الوعي، إننا نحن هنا وسندافع عن بلدنا وإن كل ما يبثونه ويحاولون إقناعنا به لا يعنينا أبداً».

وأضافت خلال مقابلة لها عبر السورية الفضائية مساء أمس السبت، أن الغرب اليوم تعلم درساً من صمود الشعب السوري، لافتة أنه «سبق الانتخابات بأكثر من عام ترويج من قبل البعض بأن هذه الانتخابات تتنافى مع الشرعية والدستور والقرار 2254، ولذلك فإن قرار القيادة السورية بإجراء هذا الاستحقاق الدستوري في وقته تماماً هو بحد ذاته تحدٍّ كبير للإرادة الغربية التي ظنت أنها تستطيع ليّ ذراع الحكومة وأن تشوش عليها».

اقرأ أيضاً: شعبان: نأمل أن تراجع بعض الدول العربية قراراتها تجاه سوريا

“شعبان” رأت أن تحصين الداخل أمر مهم ليس في “سوريا” فقط بل بالعالم العربي أيضاً، وأوضحت: «أي أن تكون مرجعياتنا نابعة من ذواتنا ومصالحنا ومصلحة بلادنا وهذا أمر في غاية الأهمية والصعوبة أيضاً»، وأضافت: «يجب أن لا نتوهم أنه بمجرد خروجنا للساحات حققنا هذا الأمر، لا، خرجنا للساحات لنقول نحن هنا، ولكن هذا يعني أننا بحاجة إلى عمل مضنٍ ليل نهار في المستقبل، لكي نحقق بالفعل في المؤسسات وفي الدولة هذه الاستقلالية التي أظهرها الشعب السوري في هذه الأيام».

“شعبان” قالت إن الشعب السوري هزم كل الدعايات المغرضة، «التي كانت تحاول أن تفرّق بينه وبين قيادته ويستطيع من الآن فصاعداً أن يعمل ككتلة واحدة ليس فقط من أجل سوريا وفلسطين اللتين أثبتتا إخفاق العدو بل من أجل العالم العربي ككل».

اقرأ أيضاً: بثينة شعبان: الغرب مارس ضغوطاً على المسؤولين السوريين للانشقاق

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع