اللجنة الدستورية.. الخلاف بات على 6 أسماء فقط.. “هانت عضة كوساية”

العاصمة دمشق بعدسة "سناك سوري"

هل ينتهي خلاف اللجنة الدستورية أخيراً وتظهر للعلن؟!

سناك سوري-متابعات

قال نائب وزير الخارجية الروسي “ميخائيل بوغدانوف” إن الخلاف الآن حول اللجنة الدستورية بات على 6 أسماء في قائمة المجتمع المدني وهي القائمة الأخيرة التي شهدت إشكالات كثيرة أدت لإعاقة تشكيل اللجنة التي تم الإعلان عنها شهر كانون الثاني من العام الفائت في مؤتمر “سوتشي“.

“بوغدانوف” ذكر أنه «يجري حاليا تنسيق أسماء المرشحين في القائمة الثالثة للجنة الدستورية، والتي يفترض أن تضم ممثلين عن “المجتمع المدني”، مشيرا إلى أن الأمم المتحدة تصر على استبدال 6 مرشحين سجلت أسماؤهم في القائمة الأصل»، مضيفاً: «نأمل أن تنتهي العملية في أسرع وقت ممكن».

الدبلوماسي الروسي أكد على أن موضوع تشكيل اللجنة «يتوقف في نهاية المطاف على التوافق بين الحكومة السورية والمعارضة، ويجب أن يوافق كلا الطرفين بهذا الشكل أو ذاك على جميع المرشحين الـ150 للجنة الدستورية».

في سياق آخر، أكد “بوغدانوف” في تصريح للصحفيين على «حتمية العملية العسكرية ضد الإرهابيين في إدلب السورية، وإنهاء سيطرتهم على المنطقة»، مضيفاً: «أعتقد أنه أمر لا مفر منه، لأن أولئك الذين لا يتخلون عن الإرهاب، ينبغي بالطبع القضاء عليهم».

وقبل حديث “بوغدانوف” بعدة أيام، قال المبعوث الأممي إلى “سوريا”، “غير بيدرسون” إن عملية تشكيل اللجنة الدستورية سجلت تقدماً ملموساً، إلا أنها لم تكتمل بعد ولم يتم الاتفاق عليها حتى الآن.

اقرأ أيضاً: “بيدرسون”: حققنا تقدماً ملموساً بما يخص اللجنة الدستورية

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع