وزير التربية: إن طَلب الكُرد والآشوريون تدريس لغاتهم سنوافق

وزير التربية دارم طباع خلال مناقشة خطة وزارته في البرلمان الأحد 29 كانون الأول-صفحة البرلمان الرسمية بالفيسبوك

وزير التربية “دارم طباع”: نعمل على تطوير أنظمة الحوافز أكثر من دعم أسطول سيارات الوزارة!

سناك سوري-متابعات

قال وزير التربية، “دارم طباع”، إن الوزارة مع تدريس اللغات المحلية، ويوجد مدارس أرمينية تدرس اللغة الأرمينية، مؤكداً أنه في حال طالب الكُرد والآشوريون والسريان تدريس لغتهم لمدة ساعتين في المدارس، فالوزارة لن تتوانى عن ذلك.

“طباع”، أضاف في معرض رده على مداخلات النواب خلال الجلسة المخصصة لمناقشة أداء وزارة التربية، أمس الأحد، أنه غير راضٍ عن رفع المدارس الخاصة أقساطها، وقال إنه تفاجأ أن القانون يخول تلك المدارس برفع دعوى على الوزارة في حال أرغمها على عدم رفع أقساطها وإعادتها إلى ما كانت عليه سابقاً، (هي اسمها ديمقراطية، وقت القطاع الخاص بيقدر يقاضي مؤسسة حكومية بالقانون).

الوزير تعهد باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لحل هذا الموضوع، مؤكداً أنه مع بداية العام القادم سيكون هناك دراسة منطقية لأقساط المدارس الخاصة، وأضاف أن «الوزارة تتجه لتحسين وضع المعلمين عبر العديد من أنظمة الحوافز وتطويرها أكثر من تطوير الرواتب ودعم أسطول سيارات الوزارة»، (يعني باقي الوزارات هيك بتعمل؟، بتدعم أسطول سياراتها على حساب موظفيها؟).

اقرأ أيضاً: الحكومة تُعيد تشديد الإجراءات الوقائية لكبح كورونا.. وحالتي وفاة بالسلمية

ولفت أن واقع التعليم في “سوريا”، ينقسم إلى قسمين، الأول متعلق بالمواطنين المتواجدين في المحافظات والذين نزحوا من منازلهم نتيجة الحرب، ومعظمهم تابع تحصيله العلمي، أما القسم الثاني، فهو متعلق بمن غادر البلاد ويعيش في دول الجوار والمخيمات، «وللأسف يخضعون لقوانين وأنظمة تلك الدول، ولم نستطع إلزام تلك الدول باعتماد قوانينهم التعليمية للسوريين النازحين الذين يعيشون فيها».

وبخصوص الكورونا، قال “طباع”، إن الوضع حتى اليوم سليم في المدارس، ولا وجود لأي مشكلة، وقد تم وضع برنامج لإنهاء العام الدراسي في وقته، وأضاف: «الوزارة قدمت جهوداً كبيرة للوقاية من انتشار الفيروس بعد افتتاح المدارس بتوفير مواد التعقيم ووجود خطة متكاملة لتأمين هذه المواد حتى نهاية الفصل الدراسي الأول».

يذكر أن موضوع استمرار المدارس وسط الكورونا، مايزال يثير جدلية كبيرة، بين مواطنين كثر يطالبون بإيقاف الدوام المدرسي لطلاب الإبتدائي على أقل تقدير كونهم صغار وغير قادرين على الالتزام بالتدابير الاحترازية للوقاية من الفايروس، وبين التربية التي تؤكد أن الأوضاع تحت السيطرة.

ملاحظة: هذه المادة تم تحريرها من المعلومات التي نشرتها الصحف المحلية وصفحة مجلس الشعب حول ما جاء في جلسة مناقشة خطة وزارة التربية في البرلمان.

اقرأ أيضاً: تزايد إصابات كورونا 30%..  العوا: الفيروس موجود بكل مدارس سوريا

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع