قرض سكني يحتاج 20 كفيلاً بسبب تدني الرواتب

قرض سكني _ صورة تعبيرية

أي قرض تفضلون؟ وكم كفيل بإمكانكم أن تجمعوا؟

سناك سوري _ خاص

بعد أن وصلت أسعار المنازل السكنية في “سوريا” إلى مستويات قياسية تفوق مخيلة السوريين وأحلامهم بامتلاك مأوىً بات عليهم البحث عن حلول للوصول إلى بيت الأحلام.

وربما أول محاولات الحل تتجه نحو التفكير بسحب قرض من المصارف، لشراء منزل وتسديد ثمنه عبر أقساط، إلا أن هذه الحلول السهلة قد لا تجدِ دائماً خاصة في “سوريا”.

يلخّص مدير فرع المصرف العقاري بالمزة “وائل جمعة” المشهد لصحيفة “الثورة” الرسمية فيقول أن المشكلة الحقيقية أمام القروض هي عدم قدرة الموظف على السداد بسبب تدني مستوى الرواتب (يعني المشكلة عند الموظف .. روح حسّن راتبك وراجعنا)، مضيفاً أن الرواتب حين تتحسن تصبح إجراءات الحصول على القرض أسهل وميسّرة أكثر ( بس شكلها زيادة الرواتب ما ميسّرة).

اقرأ أيضاً:قرض العقاري صار 15 مليون.. والسماء بتعينكم عالقسط

يتساءل “جمعة” كيف سيتم تسديد القرض إذا كان القسط الشهري 210 آلاف ليرة والراتب 60 ألف؟ معتبراً أن المصرف يطلب الكفلاء لضمان حقه، وأشار إلى أن سقف قرض الشراء 15 مليون ليرة وأن المصرف يستطيع رفع السقف إلى 50 مليون لكن المقترض لا يستطيع إحضار 20 كفيل لأن سقف الرواتب لا يكفي، بينما يستطيع التاجر الحصول سقف القرض لأنه يملك سجلاً ودخلاً شهرياً يتجاوز 600 ألف ليرة.

أي أن القرض أصبح من نصيب التجّار ذوي الدخول التي تتجاوز 600 ألف شهرياً، أما الموظفون ذوي الرواتب الشحيحة فهم خارج دائرة اهتمامات المصرف حتى لو أتوا بالعشرين كفيل من أقرانهم ضعيفي الدخول.

قروض أخرى تحدث عنها “جمعة” كقرض الترميم الذي يبلغ سقفه 4 ملايين ليرة ويحتاج كفيلين للحصول عليه، أما قرض الإكساء فيصل سقفه إلى 10 مليون لكنه يحتاج 5 كفلاء بالتمام والكمال ( تشجيع على التكافل الاجتماعي)

وأنتم أي القروض تفضّلون وكم كفيل بإمكانكم أن تجمعوا ؟ وتذكروا أن تمدّوا قروضكم على قدر عدد كفلائكم

اقرأ أيضاً:باحث: قرض الـ100 مليون فنتازي موجه للتجار فقط

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع