زراعة “اللاذقية”: الأمطار لم تسبب ضرراً حقيقياً يستحق التعويض.. (الحكومة تدعم الفلاح دعماً مبرحاً)!

تضرر المحاصيل في اللاذقية نتيجة الامطار-سانا

المسؤولون حملوا الأمطار انهيار تحويلة الحفة بعد 5 أشهر على تدشينها.. بس بالنسبة للمواسم والتعويض عالفلاح (إي مو مستاهلة والأمطار ما خربت كتير)!

سناك سوري- متابعات

بينما كان لزاماً على المواطن أن يتقبل أن الأمطار الغزيرة تسببت بانهيار تحويلة “الحفلة” بعد 5 أشهر على تدشينها بكلفة مليار و200 مليون ليرة، تؤكد مديرية الزراعة أن الأمطار الغزيرة لم تخلف أضراراً حقيقية تستحق تعويض الفلاح عليها، (يعني أكيدة المطر يلي نزل عالتحويلة وخربها هو غير المطر يلي نزل عالمزروعات وخربهن، ياعمي يحق للمسؤولين ما لا يحق للمواطن افهموها).

“منذر خير بك” مدير الزراعة في “اللاذقية” اعتبر أن موجات البَرَد الشديدة والأمطار الغزيرة التي شهدتها مؤخراً مناطق متعددة من المحافظة، لم تخلّف أضراراً “حقيقية” تستحق التعويض!، بحسب ما توصلت إليه اللجان المشكلة من قبل المديرية بالتعاون مع الوحدات الإرشادية، بعد قيامها بحصر الأضرار التي سببتها الظروف الجوية.

“خير بك” أشار إلى تركز الأضرار في قرى “الدالية -عين غنام المشيرفة” ومعظم قرى بلدة “بيت ياشوط” في منطقة “جبلة” بما يخص أشجار الكرز ونباتات التبغ، في حين تأثرت أشجار الكرز والخوخ في قرى بيادر “الدره -ليفين -نبع الخندق -الحجر -الشوح” في منطقة “الحفة”، بينما أصابت الأمطار أشجار  الحمضيات و”الأكي دنيا” الناضج المصنفة كزراعة منزلية” في قرى “برج إسلام .الشامية -ست مرخو”، (هنا علينا ألا ننسى بأن الحكومة تدعم الفلاح دعماً مبرحاً).

اقرأ أيضاً: تحويلة “الحفة” تنهار بعد 5 أشهر على تدشينها!!

وحول نسبة الأضرار التي توصلت إليها اللجان، تحدث “خير بك” عن تساقط أزهار الكرز بنسبة 35% على مساحة 150 دونماً، وتساقط الثمار على الأصناف الباكورية للخوخ بنسبة 45% على مساحة 40 دونماً، بينما تساقطت أزهار الحمضيات بنسبة تقع ضمن الحدود الطبيعية كما نقل عنه مراسل صحيفة “تشرين” الزميل “يوسف علي”.

“خير بك” ذكر أن الأمطار سببت غرق الحقول والبساتين بشكل عام، وبلغت نسبة تساقط أزهار الحمضيات والأوراق الحديثة في منطقة “برج اسلام” 60%، وتساقطت عقد اللوزيات بنسبة 20%، بينما تساقطت أزهار التفاح في منطقة “كسب” بشكل كبير، في حين تعرضت الأشجار المثمرة كالكرز والخوخ واللوزيات في منطقة “الحفة” لأضرار كبيرة في مرحلة الإزهار وبداية العقد، حيث وصلت النسبة في بعض القرى ل 70%، وتضررت بساتين اللوزيات في قرى “شريفا -بابنا” على العقد بنسبة 20%إلى 50%.

اقرأ أيضاً: الحكومة تدعم المزارعين بـ 3800 ليرة تعويضاً عن خسائر بالملايين

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع