“داعش” ينفذ عملية إعدام بحق أحد مختطفي “السويداء”

الشاب مهند أبو عمار

ماذا عن مصير باقي المختطفين؟

سناك سوري-دمشق

أقدم تنظيم “داعش” الإرهابي على إعدام أحد المدنيين الذين اختطفهم من ريف “السويداء” الشرقي، وهو الشاب “مهند ذوقان أبو عمار” البالغ من العمر 19 عاماً وهو طالب جامعي.

وشن “داعش” هجوماً إرهابياً على “السويداء” وريفها في 25 من شهر تموز الفائت راح ضحيته أكثر من 200 مواطن بحسب تصريحات رسمية، في حين قام باختطاف أكثر من 30 شخصاً من قرى ريف “السويداء” الشرقي.

وطالب الشاب “أبو عمار” في تسجيل أرسله “داعش” لأهالي “السويداء” من دون أن ينشره في معرفاته الرسمية، بتنفيذ مطالب التنظيم كي لا يلاقي الجميع مصيره.

وتدور مفاوضات بين أهالي “السويداء” والتنظيم عسى أن تؤدي في النهاية إلى تحرير المخطوفين الذين بمجملهم من النساء والأطفال.

اقرأ أيضاً: جولة أولى من التفاوض لتحرير مختطفي السويداء

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع