بالفيديو: قائد “جيش الإسلام” يلعب بـ”التل فريك” في “تركيا”!

"البويضاني" قبل وبعد!

قائد “جيش الإسلام” “أبو همام البويضاني” سعيد ومسرور في “تركيا” وضحكتو واصلة لـ”أرائيط أدنيه”!

سناك سوري-تركيا

يجرب قائد “جيش الإسلام” “أبو همام البويضاني” التل فريك لأول مرة في حياته، خلال زيارة له إلى “تركيا” يرافقه فيها عدد من قادة الفصيل الذين خرجوا من “الغوطة الشرقية” إلى الشمال السوري قبل عدة أشهر بموجب اتفاق تسوية مع الحكومة السورية، “بس عجب ابنه همام ما كان معو؟، ليكون رايح شي زيارة سياحية على أوروبا مع رفقاتو هو كمان”.

“البويضاني” الذي بدا مسروراً جداً و”ضحكتو واصلة لأرائيط أدنيه”، لم يلق بالاً بمئات المقاتلين والمدنيين من “الغوطة الشرقية” الذين خرجوا معه سابقاً، هم ذهبوا إلى المخيمات وذلها وهو وقادة الفصيل خرجوا إلى السياحة والاستجمام في “تركيا”، بعد أن باعوا الناس الوهم وضحكوا عليهم بالشعارات ليرسلونهم إلى الموت غير آبهين بهم وبحياتهم وحياة آبنائهم.

وكال ناشطون معارضون عشرات التهم لـ”البويضاني” عقب انتشار الفيديو والصور الذين يوضحون تفاصيل رحلته السياحية إلى “تركيا”، إحدى تلك التهم كانت أن قائد “جيش الإسلام” يستعد لاستثمار 100 مليون دولار في “تركيا” عبر تشييد مول تجاري ضخم في ولاية “أنطاليا” التركية.

وفور انتشار الصور والفيديو والاتهامات، أصدر الفصيل بياناً يوضح فيه سبب زيارة قادته إلى “تركيا”، بالقول إنها جاءت بدعوة من الجانب التركي.

البيان الذي توجه إلى “الشعب الصامد الصابر”، جاء فيه أن قادة الفصيل عقدوا اجتماعات في ولاية “العثمانية” مع المسؤولين فيها، وشرحوا لهم معاناة المهجرين والجرحى في الشمال السوري، حيث وعدوهم بتقديم الدعم وأخذوهم بجولة على بعض المواقع والأماكن في الولاية، “يعني البويضاني مالو دخل هني دفشوه دفش ليركب ويستمتع بالتل فريك، وكمان هو مو حلوة ما يضحك منشان يجاملهم لا تفهموه غلط”.

اقرأ أيضاً: شرعي “جيش الإسلام” الذي فرض الذقن “الشرعية” في “دوما” يحلق ذقنه في “تركيا”!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *