اللاذقية.. إصابة شاب عمره 14 عاماً برصاص احتفال النجاح!

الرصاص العشوائي-انترنت

الدكتور “محمد بربهان” لـ”سناك سوري”: المقذوف الناري لم ينفذ باتجاه الأعضاء الداخلية للمصاب

سناك سوري-خاص

أكد الدكتور “محمد بربهان” اختصاص داخلية، لـ”سناك سوري”، صحة الخبر المتداول عبر فيسبوك، بإسعاف شاب إلى عيادة الطبيب بعد إصابته بطلق ناري عقب صدور نتائج الثانوية العامة بينما كان متواجداً في “شارع الجمهورية” بالمدينة، مساء أمس الأربعاء.

وقال الدكتور “بربهان”، إن الشاب وعمره 14 عاماً، وصل إليه بين الساعة الـ7.30 والساعة الـ8 مساء، وبعد إجراء تصوير تبيّن أنه كان مصاباً بمقذوف ناري في بطنه لم ينفذ باتحاه الأعضاء الداخلية، إنما كان في الطبقة العضلية فقط، ليجري له الإسعافات الأولية ثم يحوله إلى مستشفى “اللاذقية” الحكومي لاستكمال مراحل العلاج التي كانت تحتاج مستشفى، مؤكداً أنه لا خطورة على حياة الشاب.

وكانت الطفلة “دينا المحاميد” قد أصيبت برأسها نتيجة رصاص “الفرح” العشوائي أمس في “درعا”، بينما شهدت مختلف مناطق البلاد إطلاق نار عشوائي، احتفاء بالناجحين في الشهادة الثانوية، بظاهرة تتكرر مع كل مناسبة ما، وتؤدي لإصابات وحتى سقوط ضحايا، مع فشل كل الدعوات التي تطالب بوقف هذه الظاهرة، وعدم قدرة الجهات المعنية بضبطها.

اقرأ أيضاً: إطلاق نار احتفالاً بنتائج الثانوية يؤدي لإصابة طفلة في رأسها

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع