موجة استياء بعد اختطاف أحد أقدم تجار السويداء من أمام منزله

التاجر المختطف "نزيه الشحادة"

عائلة المختطف تتحدث لسناك سوري عن الحادثة

سناك سوري – رهان حبيب

أكدت مصادر من عائلة أقدم تاجر ألبسة في مدينة السويدا “نزيه الشحاذة” أنه اختطف مساء أمس من أمام منزله، ويطالب خاطفوه بفدية مالية كبيرة.
المصادر العائلية قال في حديث مع سناك سوري عبر الهاتف قبل قليل إن “الشحاذة” البالغ من العمر ثمانين عاماً كان عائداً من منزل ابنه إلى منزله عندما قام الخاطفون باختطافه في منتصف الليل دون إثارة أي ضجة.
وأشارت المصادر إلى أنه تم الاتصال بالعائلة من قبل الخاطفين الذين طالبوا بفدية مالية كبيرة مقابل الافراج عنه.
“الشحاذة” كان قد تعرض للخطف نهاية شهر تشرين الثاني من العام الماضي وأفرج عنه خلال ساعات بفضل مساعي أهلية حثيثة نظراً لمكانته وحضوره الإجتماعي والإنساني الملموس بالمحافظة.
التاجر الثمانيني الذي توسط متجره المدينة يعاني اليوم من أمراض بسبب تقدم السن، بعد ان ارتبط اسمه خلال عقود ماضية بالاناقة والجمال.
ينسب بعض أهالي المدينة للمخطوف الفضل في دعم فعاليات مسابقات ملكات الجمال في سبعينيات القرن الماضي، وقد تداعى الأهالي ومكونات مجتمع المحافظة للمطالبة بالإفراج عنه ووضع حلول للفلتان الأمني.
“سمير أبو طافش” وهو معلم متقاعد عبر عن الغضب عن الحالة الأمنية التي وصلت إلى حد اختطاف رجل مسن وله بصمات متميزة على ساحة المجتمع دون مراعاة للقيم الإنسانية محملا الجهات المعنية مسؤولية التراخي وعدم حماية الأهالي وتركها نهبا للعصابات.
يذكر أن الحادثة خلفت موجة سخط واسعة في المحافظة وسط مطالبات بإخلاء سبيله فوراً.

اقرأ أيضاً: خطف وخطف مضاد.. عائلة المُختطف رنس الحريري تنتظر أخباراً عنه

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع