مصدر عراقي يحدد زمن افتتاح معبر “البوكمال” مع “سوريا”

الحدود العراقية السورية-انترنت

افتتاح المعبر الحدودي بين “سوريا” و”العراق” يفتح أبواب الأمل للفلاح السوري لتسويق محصوله

سناك سوري-متابعات

رجح مصدر دبلوماسي عراقي في “دمشق” افتتاح معبر “البوكمال- القائم” بين البلدين في شهر نيسان القادم.

المصدر قال إن وفداً عراقياً سيزور “دمشق” الشهر القادم «للمشاركة في أول اجتماع للجنة المشتركة للبلدين منذ نحو 8 سنوات، وتوقيع اتفاقيات للتعاون المشترك بين البلدين»، مضيفاً أنه خلال الزيارة من المرجح أن يعلن عن افتتاح المعبر.

وأكد المصدر خلال تصريحات نقلتها صحيفة “الوطن” المحلية أن «القرار السياسي بفتح معبر البوكمال – القائم تم اتخاذه من قبل قيادتي البلدين، بانتظار تحديد الموعد فقط»، مضيفاً أن التحضيرات التي تبقت لن تؤخر افتتاح المعبر «مع توافر الشروط نفسها من الإرادة والطموح المشترك للدولتين لفتح معبر التنف – الوليد أيضاً».

في السياق ذاته، أكد مصدر مسؤول في وزارة النقل السورية أن الطريق إلى معبر “البوكمال” الحدودي مع “العراق” سالك وجاهز لاستخدامه فور افتتاح المعبر.

كذلك مصدر في الجمارك قال إنه «تم اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة وتوفير كل متطلبات العمل الجمركي في منفذ البوكمال»، مشيراً إلى تخصيص 45 عنصر من الجمارك للمنفذ على أن يزداد العدد عقب بدء العمل الجمركي فيه.

وزير المالية “مأمون حمدان” كان قد تحدث منتصف شهر شباط الفائت عن قرب افتتاح معبر “البوكمال”، الذي سبق وأن أغلق بسبب ظروف الحرب، قبل أن تتمكن الحكومة من السيطرة على المنطقة، والقوات العراقية من السيطرة على المنطقة المقابلة، ما هيأ ظروف افتتاحه.

افتتاح المعبر خطوة ينتظرها رجال الأعمال في البلدين وأكثر منهم الفلاحين السوريين لتصدير مواسمهم بأسعار منطقية تتيح لهم هامشاً من الربح بعد الخسارات التي منيوا بها جراء الحرب وإغلاق المعابر وتوقف حركة التصدير.

اقرأ أيضاً: “حمدان” يبشر بقرب افتتاح معبر “البوكمال” الحدودي مع “العراق”

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع