مجلس مدينة حلب يستأنف نقل القبور العشوائية

قبور في حديقة بحلب _ انترنت

المجلس يدعو المواطنين لحضور نقل رفات أقاربهم

سناك سوري _ متابعات

دعا مجلس مدينة “حلب” المواطنين الذين لديهم قبور لذويهم وأقاربهم بالقرب من مدرسة “المعري” بحي “الحميدية” للتواجد يوم الاثنين المقبل في المنطقة عند الثامنة صباحاً.

وذكر المجلس أنه تقرر نقل رفات المتوفين الذين تم دفنهم في المنطقة إلى المقبرة الإسلامية الحديثة وعلى نفقة مجلس المدينة، لكنه أشار إلى أن دائرة الدفن ستنقل الرفات دون الرجوع للمواطنين المعنيين في حال تخلفهم عن الحضور في الموعد المحدد وفق ما نشر المجلس عبر صفحته الرسمية على فايسبوك.

وسبق لـ سناك سوري أن تناول ملف انتشار القبور في حدائق وساحات “حلب” بمادة “صباح الخير أيها الموتى .. حدائق حلب وساحاتها تحتضن رفات أبنائها”، حيث انتشرت خلال سنوات الحرب العصيبة التي عاشتها المدينة ظاهرة الدفن في الحدائق والساحات العامة بسبب صعوبة الوصول إلى المقابل جراء المعارك.

يذكر أن مشروع نقل المقابر العشوائية في “حلب” إلى المقبرة الإسلامية الحديثة بمنطقة “النقارين” شرقي المدينة أقر منذ نحو عامين وسبق لمجلس المدينة أن نقل العديد من القبور من أحياء “السكري” و”العرقوب” على نفقة المجلس.

اقرأ أيضاً:صباح الخير أيها الموتى… حدائق حلب وساحاتها تحتضن رفات أبنائها

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع