سوسن ميخائيل تبكي … تعرضت لخيانات لا تعد ولا تحصى

سوسن ميخائيل - فيسبوك

ميخائيل: عم يحاولو يقرفوني التمثيل .. وعرض عليي دور بإيطاليا

سناك سوري – متابعات

قالت الفنانة “سوسن ميخائيل” أنها تحترم الفنانتين اللبنانيتين “سيرين عبد النور” و”نادين نجيم” لكنها تختلف عنهما فيما يتعلق برونق النجومية، معتبرةً أن الخيانة ازدادت عند النساء مُتذرعات بالظروف الاقتصادية، وأن الرجال جميعهم خائنون، ووصفتهم بعبارة “عين الرجال لاتشبع”.

وأضافت “ميخائيل” خلال لقاء أجرته معها “ديلي دراما”، ورصده “سناك سوري”، أن إحساسها برونق النجومية يختلف عن إحساس “سيرين” و”نادين”، معللةً ذلك بالقول: «الناس بحبو “سيرين” و”نادين” لأنهم صبايا حلوين.. أما أنا بحب الناس يحبوني على شغلي ويحبو مسلسلاتي».

اقرأ أيضاً: رغم مشاركتها بها.. سوسن ميخائيل: أعمال البيئة الشامية لاتضيف للفنان

كما كشفت “ميخائيل” إلى أنها وصلت إلى مرحلة من اليأس جعلتها تتمنى الوصول إلى سن السبعين كي تحظى بأدوار شبيهة بأدوار الفنانة “منى واصف”، مضيفةً أن لديها الطاقة والإمكانيات الفنية لكن لم تنال التقدير الذي تستحقه في بلدها الأمر الذي يجعلها تحزن على نفسها.

حول موقفها من مهنتها في التمثيل، قالت “ميخائيل” أنها «تندم كونها أصبحت ممثلة»، مضيفةً «لكن هذه المهنة تمشي في دمي لأنني أحبُّها.. منذ الصغر وأنا أعمل بالتمثيل بدايةً في فترة الطلائع ثم الشبيبة وشاركت بعدة مهرجانات»، مؤكدةً: «أنا بحب التمثيل بس عم يحاولو يقرفوني ياه.. ماعاد عندي متعة بأي شي إلا لما وقف قدام الكاميرا وقتها بحس براحة نفسية».

وتحدثت الفنانة “سوسن ميخائيل” عن شيء أثار إزعاجها عوضاً عن إسعادها وهو أنه تم التواصل معها للمشاركة في فيلم بـ”إيطاليا” لأنهم يعرفون أدوارها كأم وإحساسها وتعابير وجهها عند التمثيل والعطاء الذي تقدمه في أدوارها وفي بلادها لا أحد يشعر بها، مؤكدةً أن شيء كهذا يسبب لها الضيق وفق حديثها.

على الصعيد الشخصي، قالت “ميخائيل” أنها بحاجة لشخص يسندها، مشيرةً إلى أنها تعاني دائماً من هذا الأمر على الرغم من وجود أقاربها إلى جانبها، وتابعت بأنها تفكر دائماً عند وصولها إلى سن معين ستبقى وحيدة، قائلة وهي تبكي: «بدي حدا كمل العمر معو».

اقرأ أيضاً: مهيار خضور يحضر للانضمام إلى المافيا مع قبنض

وكشفت “ميخائيل” عن الخيانات التي تعرضت لها بأنها لا تعد ولا تحصى مبدية استغرابها من الأمر، واصفة ذلك بـ «طباع الرجال .. عين الرجال لاتشبع»، معتبرةً أن جميع الرجال خائنون ولكن منهم من يتأخر في خيانته، وهذا ما جعلها تكذب أي كلام جميل تسمعه منهم.

“سوسن ميخائيل” أشارت في حديثها بأن النساء أصبحت تخون في هذا الزمن وتبرر لنفسها الخيانة بأن الأوضاع الاقتصادية الصعبة هي السبب، مؤكدةً بأنها لا تحبذ الخيانة وغير موجودة في قاموس حياتها، وأنها لا تبرر لأي شخص خيانته لكن هذا الواقع الذي نعيشه.

وتجدر الإشارة إلى أن “ميخائيل” ليست أول ممثلة تطلق في تصريحاتها الصحفية صفاتاً تعميمية من نوع اتهام جميع الرجال أو جميع النساء بالخيانة، رغم أن هذه التصريحات لا تتسم بالدقة ولا تستند إلى معلومات أو وقائع حقيقية بقدر ما تعبر عن تجارب شخصية لأصحابها فحسب.

وقدمت “ميخائيل” خلال مسيرتها الفنية التي بدأت عام 1995 ما يقارب 100 عمل فني، ومن أعمالها في مجال الدراما قدمت العشرات من المسلسلات التلفزيونية منها “أحلام أبو الهنا”، “أهل الغرام”، “عطر الشام بأجزائه الثلاثة”، ومن المسلسلات الإذاعية “حكم العدالة”، “شخصيات ومواقف”، ومن مسرحياتها أيضاً “صانع المطر”، وغيرها..

اقرأ أيضاً: تيم حسن وقصي خولي ونادين نجيم في عملٍ واحد

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع