سوريا: قوات فرنسية تشارك في معارك ضد داعش

“داعش” يخسر معركة جسر “البوكمال”، وأسر قيادي له

سناك سوري – متابعات

ألقت “قوات سوريا الديمقراطية” القبض على أحد قياديي “داعش” في معركتها المفتوحة شرقي  “دير الزور”، وسط معلومات عن اشتراك “قوات فرنسية” معها في معركة “عاصفة الجزيرة”، وتحقيق تقدم في عدة محاور بمساندة “طيران التحالف الدولي”.

بيان “قسد” عن المعارك أمس الثلاثاء، أكد مقتل 35 داعشياً، واعتقال “أحمد السعيد” الملقّب بـ”أبو هاجر الشّاميّ”، القيادي العسكري لداعش في المنطقة، مشيراً إلى التقدم الكبير في بلدة “الباغوز” رغم الألغام وعمليات القنص، والصواريخ الحرارية التي يستعملها عناصر داعش”.

وشهدت المعارك الطاحنة تأمين الجسر الواصل بين بلدة “الباغوز” ومدينة “البوكمال”، وهو من أهم الإنجازات على الأرض، ويقطع على “داعش” طريق إمداد كبير.

موقع “باسنيوز” الإخباري نقل عن مصدر عسكري في “قسد” قوله: «إن قوات “التحالف الدولي” وعلى وجه الخصوص “الجنود الفرنسيين” يشاركون في المعارك ضد تنظيم “داعش”»، مشيراً إلى أن “قسد” تتقدم ببطء شديد بسبب الألغام التي زرعها “داعش” في المنطقة. فيما تمكّنت وحدات خاصّة من تحرير مختطَفتين إيزيديّتين من مختطفات “شنكال”، وهما الطفلة “إيناس رشو” 12 عاماً من بلدة “خانصور”، و”ملكو خضر كوتي” 40 عاماً من قرية “كوجو”.

وتتركز العمليات في بلدات “هجين”، و”الباغوز”، و”الكسرة”، فيما كان “عبدي مظلوم” القائد العسكري لـ”قسد” قد قال قبل أيام، أن العملية العسكرية “شرقي دير الزور” ضد “داعش” سوف تنتهي بداية العام 2019.

اقرأ أيضاً قسد تعلن المرحلة النهائية لحربها مع داعش في سوريا

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *