سطو مسلح يكشف مفاجأة في السورية للتجارة.. هجوم على “سوزان نجم الدين”.. عناوين الصباح

رئيس نادي الاتحاد يؤكد لـ”سناك سوري” منع صبغ الشعر

سناك سوري-متابعات

سألوا “جحا” يوماً، ما هو عمرك، فقال لهم إن عمره 30 عاماً، وبعد مضي 10 أعوام أعادوا السؤال عليه فأخبرهم أيضاً، أن عمره 30 عاماً، استغربوا وسألوه عن سبب بقاء عمره على ما هو عليه رغم مضي هذا العدد من السنوات، فقال لهم إنه رجل والرجل يبقى عند كلامه، ولو عادوا بعد 20 عاماً، سيبقى عمره 30 عاماً، (الله محيي الثابت).

وعلى سيرة الواحد بيبقى عند رأيو، هذا ما يحدث في مجال الواقع السكني، والذي يمتلك الواقع المأساوي نفسه منذ عشرات سنين الماضية، (ولاحقاً يمكن يصير فيه متل جحا)، النائب “مجيب الرحمن الدندن” قال إنه يستغرب من سياسة وزارة الإسكان المتضمنة تأمين 5 آلاف مسكن فقط بينما الحاجة أكثر من مليوني مسكن في السنة، وأضاف أن أسعار الشقق في “دمشق” أغلى من “موسكو” ودول الجوار، (قيمة الصمود والتصدي عالية).

النائب “غادة إبراهيم” تحدثت عن الفساد والتقصير في عمل الجمعيات السكنية فهناك آلاف الشباب المنتسبين إليها مازالوا ينتظرون منذ سنوات تسلم مساكنهم، في حين قال زميلهم “عارف الطويل” إن أزمة تأمين السكن هي ذاتها قبل الحرب وبعدها.

وزير الإسكان “سهيل عبد اللطيف” قال إنه لا ينكر أن المواطن السوري بات ينظر لموضوع تأمين السكن على أنه حلم، مضيفاً أن إنجازات المؤسسة العامة لا تكفي، (حلو الوزير يعرف واقع المواطن، والأحلى إنو يتصلح الواقع)، (الوطن،محمد منار حميجو).

حرائق اللاذقية انتهت.. وإصابة سائق في حمص

قال فوج إطفاء اللاذقية إن حرائق المحافظة انتهت، بينما تمر منطقة “فرزلا” التي شهدت أضخم الحرائق بفترة مراقبة وتبريد خوفا من عودة اشتعالها جراء الرياح العاتية، وأضاف أن هطول الأمطار سينهي كل احتماليات عودة الحرائق، (صفحة فوج الإطفاء في اللاذقية على الفيسبوك).

وفي محافظة “حمص” وبعد إطفاء عدد من الحرائق عادت من جديد للاشتعال جراء النيران، وقال فوج إطفاء “حمص” إنه خلال محاولة إطفاء حريق “الجويخات” بالقرب من “القصير”، من قبل عناصر إطفاء الزراعة، التفت النيران على صهريج الإطفاء بسبب الرياح ما أدى لاحتراقه وإصابة السائق “مازن بويدر” إصابة بالغة وهو الآن يتعالج في المستشفى، (صفحة فوج إطفاء حمص).

 

70 إصابة بالتهاب جلد الأبقار في اللاذقية

قال مدير الصحة الحيوانية في مديرية زراعة اللاذقية “أحمد ليلى”، إن عدد الأبقار التي أصيبت بمرض التهاب الجلد، بلغ 70 إصابة وأعداد الرؤوس النافقة بسببه 5 رؤوس فقط على مستوى محافظة اللاذقية، وأضاف أن مرض التهاب جلد الأبقار تحت السيطرة ونسبة النفوق ضئيلة جداً مقارنة بعدد القطيع في المحافظة، والذي يصل إلى حوالي 30 ألف رأس من الأبقار.

“ليلى” قال إن الناقل لهذا المرض الفيروسي هو الحشرات وأخطر هذه الحشرات ما يعرف بـ “الناعورة” والتي تنقل المرض إلى الحيوان مباشرة بعد لسعه لتلعب مناعة الحيوان وتغذيته دوراً في زيادة مقاومته لهذه الإصابة. (نعمان أصلان – الوحدة).

اقرأ أيضاً: وساطة لعقد اجتماع أمني سوري تركي..المعلم :العدوان يهدد اللجنة الدستورية أبرز أحداث اليوم

طلاب يدرسون في موضأ مسجد

قال مدير مدرسة “أم العظام” في محافظة “القنيطرة” إن البلدة لا تحوي مدرسة وطلاب الصف السادس يداومون في موضأ مسجد البلدة، في حين قال مدير مدرسة “عين الدرب” إن المناهج الحالية أعلى من مستوى المعلمين الوكلاء الذين يحتاجون لدورات تدريب وتأهيل للتعلم النشط.

نقص مستلزمات العملية التعليمية في المحافظة يشمل أيضاً البناء المدرسي وحاجته للصيانة فهناك غرفة صفية آيلة للسقوط في ملحق مدرسة الصمدانية والتي تصل مياه الأمطار إلى ثلاثة أمتار فيها نتيجة عدم إجراء أي صيانة لها، (سباحة بعمق شديد).

مدير التربية “عماد أسعد” كشف عن وجود مشاكل أخرى، مثل نقص الكادر والقرطاسية ووسائل التعليم والمستخدمين والحراس، مضيفا أن وزارة التربية وجهت بإيلاء “القنيطرة” كل الاهتمام من خلال المسابقات التي ستجريها وتخصيصها بالكادر المناسب من خلال المسابقة التي يتم التحضير لها لانتقاء مدرسين ومن بعدها مباشرةً مسابقة أخرى لانتقاء معلمين من اختصاص معلم صف، (الوطن، خالد الخالد).

صورة عن القرار-فيسبوك

ممنوع صبغ الشعر

أكد رئيس نادي الاتحاد “مفيد يزبك” لـ”سناك سوري” أن مجلس إدارة النادي أصدر قراراً بعدم السماح للاعبي الفئات العمرية بصبغ شعرهم، ومن يخالف ذلك سيستبعد من الفريق.

وكان القرار المتداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي حول القرار، قد أحدث جدلاً واسعاً، وشكك ناشطون بأن يكون مزور، (سناك سوري، عبد العظيم العبد الله).

مشفى سوري قادر على التعامل مع أي حالة!

قال مدير عام مستشفى المجتهد في “دمشق” الدكتور “محمد هيثم الحسيني” إن المستشفى يضم 150 طبيب في كافة الاختصاصات، بالإضافة لوجود 1000 مقيم للاختصاص حيث يقدم المستشفى الحكومي خدمات التعليم إلى جانب الخدمات الطبية.

“الحسيني” قال إن الأطباء في المستشفى وصلوا إلى درجة كبيرة من الخبرة، ومن خلال زيارة المنظمات الدولية والوفود الغربية إلى المستشفى، لم يجدوا أي حالة لا يستطيع المستشفى التعامل معها، حيث أن الأطباء يمتازون بالخبرة الكبيرة، (تشرين، ألين هلال).

98% من سكان “سقبا” لم يستلموا مخصصاتهم من المازوت

على الرغم من أننا على أبواب فصل الشتاء إلا أن سكان مدينة “سقبا” في ريف محافظة “دمشق” لم يستلموا مخصصاتهم من المازوت بسبب عدم وجود مركز خاص لإصدار البطاقة الذكية.

رئيس مجلس مدينة سقبا “خالد قوتلي” قال إن 2 بالمئة من السكان فقط حصلوا على البطاقة الذكية من مركز “كفر بطنا” الذي يعاني من ضغط شديد، موضحاً أنه يتم توزيع الغاز المنزلي على البطاقة العائلية وهو مالم يتم تعميمه على المازوت حتى الآن، (إي لسه بكير إلا إذا إجا الشتا بوقتوا وفاجئ الجميع)، (الوطن، عبد المنعم مسعود).
يذكر أن سوء إدارة مشروع البطاقة الذكية يجعل المواطن يشكك بذكائها رغم دورها الفعال في الحد من الهدر وتنظيم الاستهلاك والدعم (يعني سوء الإدارة خلا المواطن يفكر المشكلة بالبطاقة).

اتحاد فلاحي “اللاذقية” مزارعو التبغ تعرضوا للظلم والمؤسسة تنفي

قال رئيس اتحاد الفلاحين في اللاذقية “حكمت صقر” إن بعض مزارعي التبغ تعرضوا للظلم نتيجة تخمين خبير مؤسسة التبغ لأسعار طرود من صنف أكسترا، وأنه سيتم التحقيق بعمل إحدى لجان شراء التبغ في “ريف اللاذقية” لهذا السبب.

رئيس الاتحاد قال إن عين الاتحاد اليسرى هي مؤسسة التبغ أما الفلاح فهو عينه اليمنى وهو يحاول دائماً التوفيق بينهما (الله يديم المحبة والاتفاق)، في حين نفى مدير الزراعة والبحث العلمي في مؤسسة التبغ “نشوان بركات” تعرض أي مزارع للظلم، وأضاف أن عدد من المزارعين في المركز الذي تقدم فيه المزارعين بشكوى حصلوا على أسعار جيدة ومنها 1700 ليرة للكيلو الواحد بعد تقييمه كصنف جيد مقابل تحديد سعر 500 ليرة لأصناف سيئة الجودة، (يعني هاي إلها أسباب كتيرة سيادتك، ومانها معيار لتأكيد الظلم أو نفيه).

“بركات” اتهم بعض التجار بتحريض المزارعين بهدف بيع الأصناف السيئة للمؤسسة والجيدة يبيعونها في السوق مؤكداً أنه لم يتقدم أي مزارع بشكوى منذ بداية عمليات الشراء حتى تاريخه، (معذورين بالحقيقة). (الوطن).

اقرأ أيضاً: “النداف”: المؤسسة السورية للتجارة رابحة.. والمؤسسة تستلف من الحكومة ملياري ليرة

بعد تعرضها لسطو مسلّح السورية للتجارة تكشف عن سرقات قيمتها 154 مليون ليرة بالسويداء

قال مدير فرع المؤسسة السورية للتجارة بالسويداء “حسين صافي” إنه بعد الجرد الذي أجري الشهر الماضي لمستودع الجملة التابع للفرع في مدينة “صلخد” تبين وجود نقص بمادة السكر وأنه تم إحالة الموضوع إلى فرع الهيئة المركزية للرقابة والتفتيش بالسويداء للتحقيق بالنقص.

عمليات التحقق من محتويات المستودع جاءت إثر السطو المسلح الذي تعرض له بتاريخ 19/9/2019 وفقاً لما ذكره الكتاب الصادر من فرع المؤسسة بالسويداء والمرسل إلى المدير العام، حيث تبين وجود نقص في مواد السكر وزيت الزيتون ومواد أخرى متفرقة تبلغ قيمتها نحو 154 مليون ليرة سورية، (الحق على السطو لا تفهموا الموضوع غلط وإن بعض الظن إثم)، (الوطن، عبير الصيموعة).

موسم القطن… إنتاج جيد ومنغصات التسويق على حالها

أكد رئيس دائرة الإنتاج النباتي في مديرية زراعة الحسكة “جلال البلال” أن إنتاج محصول القطن للموسم الحالي جيد وبتقديرات أولية وصلت نحو 500 كغ للدونم الواحد.

“البلال” برّأ المؤسسات الحكومية من معوقات عملية التسويق التي تعود حسب رأيه لظروف خارجة عن إرادتها موضحاً أنه وبالرغم من ذلك فقد تم تشكيل لجنة ثلاثية من مديرية الزراعة والمحلج المنشاري واتحاد فلاحي المحافظة التي ينحصر دورها في الكشف على الشاحنات المحمّلة بالمحصول فقط، الذي يتم تسويقه إلى محافظات المنطقة الوسطى من القطر.(الوطن، دحام السلطان).

شباب

وافقت لجنة التنمية البشرية في رئاسة مجلس الوزراء على زيادة الاستيعاب الجامعي بمقدار /54/ مقعداً لطلاب الكليات الطبية (السنة التحضيرية) للعام الدراسي 2018/2019 وفق تسلسل درجاتهم.(صفحة مجلس الورزاء).

فن

تعرضت الفنانة السورية “سوزان نجم الدين” لانتقادات لاذعة على مواقع التواصل الاجتماعية بسبب حديث وصفه متابعون بالطبقي عن اللاجئين السوريين خلال لقائها مع مجلة “الجرس” اللبنانية، لترد “نجم الدين” لاحقاً أنها كانت تقصد من انضموا لـ “داعش” و”النصرة”.

هذا ويستمر على وسائل التواصل الاجتماعي وعدد من الوسائل الإعلامية الجدل بين الممثلين السوريين “باسم ياخور” و”سوزان نجم الدين” بعد أن صرحت “نجم الدين” أنها اعتذرت عن المشاركة في برنامج “أكلناها” الذي يقدمه “ياخور”.

“ياخور” رد على زميلته بالقول أنه لم يدعوها للمشاركة في البرنامج لتؤكد “نجم الدين” أن لديها تسجيل صوتي يثبت اتصاله بها، وقالت في تسجيل صوتي آخر: «السبب الحقيقي وراء اعتذاري مو أني كنت بصور زي ما قلت في أحد البرامج احتراما للزميل باسم ياخور ولكن هو أنه مابيناسبني أكون في برنامج مبني على زرع الفتن والضغائن والتفرقة بين الفنانين السوريين».(الفن)

اقرأ أيضاً: مؤسسات الحكومة تصلح خراب العدوان التركي.. 89 حريق في يوم واحد.. عناوين الصباح

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع