تنسيق أمريكي إسرائيلي لقصف سوريا وتهديد بتكثيف العدوان

أعمال إزالة آثار العدوان الإسرائيلي على دير الزور-سناك سوري

مصدر إسرائيلي: سنكثف العدوان بمعدل 3 غارات كل 10 أيام

سناك سوري _ متابعات

قال مسؤول استخباراتي أمريكي أن الغارات التي شنتها قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم على الأراضي السورية نفّذت بمعلومات استخباراتية نقلتها “الولايات المتحدة”.

وأضاف المسؤول في حديثه لوكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية دون الكشف عن اسمه، أن هذه الحالة نادرة للتعاون بين “واشنطن” و”تل أبيب” بشأن اختيار أهداف في “سوريا”.

وخلال اجتماع في مطعم “كافيه ميلانو” بـ”واشنطن” ناقش وزير الخارجية الأمريكي “مايك بومبيو” مع رئيس الموساد الإسرائيلي “يوسي كوهين” يوم أمس الثلاثاء تفاصيل الغارة بحسب المسؤول الأمريكي.

وكالة سانا الرسمية نقلت بدورها عن مصدر عسكري أن العدوان الإسرائيلي استهدف فجر اليوم مدينة “دير الزور” ومنطقة “البوكمال” بريفها الجنوبي الشرقي، وأضاف أنه يتم التدقيق بنتائج العدوان، دون الإعلان عن أي خسائر بشرية.

اقرأ أيضاً: سوريا تتعرض لعدوان إسرائيلي مساء أمس

في حين نقلت قناة “العالم” الإيرانية عن مصدر إيراني مطلع لم تسمّه نفيه سقوط ضحايا إيرانيين أو عناصر من لواء “فاطميون” إثر الغارة على حد قوله.

أما قناة “العربية” السعودية فنقلت عن مصدر عسكري إسرائيلي قوله أن الغارات ستتواصل بكثافة على “سوريا” بمعدل 3 كل 10 أيام، وأن تركيزها سيكون على الصواريخ الإيرانية والسورية.

العدوان هو الثاني من نوعه منذ مطلع العام الحالي على الأراضي السورية، فيما وصفت مصادر من المخابرات الغربية لوكالة “رويترز” الغارات بأنها من أشد الهجمات الإسرائيلية كثافة في الأشهر الأخيرة.

ويأتي التصعيد الإسرائيلي بالتزامن مع قرب انتهاء ولاية الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” بعد نحو أسبوع، حيث سيتسلّم الرئيس المنتخب “جو بايدن” منصبه رسمياً، فيما يبدو أن كيان الاحتلال يحاول استثمار آخر أيام إدارة “ترامب” التي أظهرت دعماً وتعاوناً طوال فترة ولايتها مع “كيان الاحتلال” بما في ذلك الاعتراف بسيادته على “الجولان” السوري المحتل، وتنسيق اتفاقيات التطبيع بينه وبين عدة دول عربية مؤخراً.

اقرأ أيضاً: العمل على إزالة الأنقاض نتيجة العدوان الاسرائيلي الذي استهدف دير الزور

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع