السويداء: دواء مجاني في الصيدليات من يدفع ثمنه؟

مواطن يضع المال في صندوق الصيدلية لتوفيره ثمن دواء مجاني للمحتاجين في السويداء

كي لايبقى مريض دون دواء في “السويداء”… مواطنون يتبرعون بمالهم للصيدليات

سناك سوري – رهان حبيب

يروي “مروان الطالع” شاب من مدينة “السويداء” الذي كان ينتظر دوره في الصيدلية المركزية التابعة لنقابة الصيادلة للحصول على دواء كيف تغيرت ملامح مواطن أمامه عندما علم أن سعر الدواء الذي كتبه له الطبيب تجاوز عشرة آلاف وهو لايملك سوى ستة آلاف.

ملامح الدهشة والاستغراب لدى المواطن و”الطالع” بددها تصرف الصيدلانية التي قالت له أعطيني المبلغ المتوفر معك وخذ الدواء، لكن فضول “الطالع” دفعه لسؤالها كيف دفعت المبلغ وهي الموظفة في الصيدلية وتعمل بأجرة يومية فأجابته حسب حديثه مع سناك سوري:«لا أدفع من مالي الخاص بل هي مبالغ يضعها أشخاص عاديون يزورون الصيدلية في صندوق خاص لتقديمه للفقراء حتى لايعودوا دون دواء».

الصيدلانية الشابة التي اعتذرت عن ذكر اسمها لـ “سناك سوري” قالت أن مجموعة من أبناء المحافظة لاتعرفهم يضعون مبالغ مالية لصالح صندوق الصيدلية تخصص للمساعدة وتحظى بأثر طيب في نفوس المواطنين:«هذه المبالغ أحيانا تغطي الفاتورة كاملة وأحياناً جزء منها، وهذا يلقي علينا مسؤولية كبيرة للانتباه لمن نساعد، وهل هو فعلاً محتاج للمساعدة في ظل ظروف الغلاء التي تشهدها البلاد بشكل عام».

اقرأ أيضاً:“سوريا الخبز والملح” مبادرة لاستعادة “سوريا” ما قبل الحرب

نقيب الصيادلة في المحافظة الدكتور “أسد الأشقر” يقول في حديثه مع سناك سوري:«نعتز بهذه المبادرة التي تحدث دون اتفاق حيث يودع من يرغب مبالغ حسب قدرته لمساعدة المحتاجين، ويترك للصيدلاني تقدير الظرف وتحديد الأشخاص المحتاجين الذين يستحقون المساعدة، خاصة بعد ارتفاع الأسعار الكبير الذي دفع الكثير من الأرامل وكبيرات السن بالتوجه للجمعيات للحصول على الأدوية حتى البسيطة منها».

“علاء ” معقب معاملات قصد إحدى الصيدليات في أطراف المدينة صرف وصفته ووضع ما تبقى في صندوق الصيدلية، يقول: «علمت من أهالي الحي أن هذه الصيدلية تساعد كبار السن، ومن لم يمتلك المال للأدوية البسيطة مثل أدوية الضغط أو أدوية الأطفال لذا تركت ما تبقى معي في صندوقها الخاص لهذه الغاية».
أخيرا هي حالة من التكافل العفوي تنتشر في عدد من صيدليات المدينة والريف تتماشى مع مساعي أهلية لمساعدة المرضى ليكون الدواء بين يدي طالبيه لعلها تخفف من معاناتهم.

مارأيكم بهذه المبادرة؟

اقرأ أيضاً:كورونا…”هات عنك” مبادرة لتوصيل حاجيات كبار السن إلى منازلهم

مواطن يودع مالاً في صندوق الصيدلية

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع