الرئيسيةتقارير

قبلة الإفطار الأخير والوزير سالم.. بماذا انشغل فيسبوك السوريين 2021؟

الموز والغاز والكهربا واكسبو دبي.. تريند "بدنا نتحمم" يبدو مكمل للعام 2022

من قصة الموز، وحتى قبلة “الإفطار الأخير”، مروراً بالشخصية التي تكون الأكثر جدلية في السوشل ميديا لعام 2021، وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك “عمرو سالم”، لم يهدأ فيسبوك السوريين أبدا خلال هذا العام.

سناك سوري – دمشق

أسعار الموز في “سوريا” والتي وصلت خلال شهر أيلول إلى 20 ألف ليرة سورية، وإعلان التجارة الداخلية بيع الموز المهرب بصالاتها بسعر 10 آلاف، كان أحد أكثر القضايا التي أثارت شهية السوريين للكتابة عنها والتعبير عن آرائهم فيها، ربما حتى أثارت شهيتهم أكثر من الشهية لتناول “قرن موز بهديك الحسبة”، سرعان ما هدأت الجدلية مع انخفاض سعر الموز مؤخرا إلى 3500 ليرة (وما بقا أثار الشهية حتى شي).

اقرأ أيضاً: كيف انخفضت بورصة الموز من 20 ألف إلى 3200 ليرة؟

لا شك أبداً، أن موضوع الكهرباء كان الرقم واحد في منشورات السوريين، وبين “اجت وانقطعت، وراحت، وزاد التقنين، والحق على مين”، أمضى السوريون لحظاتهم المظلمة باستثمار الفيسبوك وبث همومهم “الكهربائية” من خلاله، موضوع الكهرباء يبدو أنه سيكمل مسيرته خلال 2022 ويتصدر التريند مجدداً، خصوصا مع منشورات “بدنا نتحمم” التي من المتوقع أن تستمر بشغل بال السوريين مع دخول العام الجديد.

تصريحات رفع الدعم الحكومي عن الفئات التي لاتستحق حسب تصريحات وزراء الحكومة وتوجيهه نحو الفئات الأكثر استحقاقاً كان له أثر كبير على أحاديث المواطنين السوريين المحتاجين للدعم بكل أشكاله، حيث عبروا عن مخاوفهم من عواقب رفع الدعم لا سيما وأن معظم فئات المجتمع باتت بحاجة إلى مساعدة ومساندة لمواجهة الأعباء المعيشية وموجات الغلاء.

اقرأ أيضاً: مواطن موافق على رفع البنزين: حرصاً على مصلحة الشعب الصامد

خسائر المنتخب السوري المتتالية خلال 2021، كانت من أبرز القضايا التي تحدث السوريون عنها بكثرة، وبدأ سيل المنشورات، وشارك به الجمهور الرياضي، وحتى غير الرياضي في مجاراة للتريند والمشاركة به.

من بين الأمور التي شغلت فيسبوك السوريين خلال عام 2021، كان معرض اكسبو دبي والمشاركة السورية فيه، كذلك زيارة وزير الخارجية الإماراتي إلى “دمشق”، وبدأ الحديث في غالبية المنشورات يدور حول فكرة “بيعطونا فيزا لدبي بعد الزيارة”.

أما الشخصية الأكثر جدلية على الفيسبوك، فبلا شك كان وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك، الذي يحرص على التواصل مع المواطنين من خلال صفحته الخاصة في فيسبوك، وهو ما جعله الشخصية الأكثر جدلا لعام 2021.

الأسعار شغلت فيسبوك السوريين كثيراً، كذلك طول مدة استلام جرة الغاز، إلا أنها لم تثنيهم عن التعليق على أمور أخرى مثل مشهد القبلة بين الممثلين “كندة حنا” و “عبدالمنعم عمايري” في فيلم الإفطار الأخير، وبين مؤيد للمشهد ورافض له انقسم السوريون كما العادة.

وعلى أمل أن تشغلنا تريندات أخرى متعلقة بالدفء والكهرباء التي لا تقطع أبداً، كل عام وأنتم وفيسبوككم بألف خير، وبمنأى عن مرأى ومسمع الجهات المعنية.

اقرأ أيضاً: الحلزون سامي.. يونس.. وزير التربية.. قضايا شغلت سوريين في 2020

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى