“سوريا” ستعامل “الأردن” بالمثل… زمن العواطف ولّى

قيادي “بعثي” يجب أن نعامل “الأشقاء” في الأردن بالمثل!(تطور نوعي بالمواقف من الأشقاء)

سناك سوري – متابعات

قال معاون وزير النقل “عمار كمال”:«إن “سوريا” ستتخذ قريباً قراراً بمنع دخول السيارات الخاصة الأردنية إلى الأراضي السورية».

كلام معاون الوزير جاء خلال ورشة العمل التي أقيمت لمناقشة أثر افتتاح المنافذ الحدودية على الاقتصاد ورجال الأعمال السوريين.

الورشة حركت مشاعر وعواطف رئيس اتحاد العمال “جمال القادري” وهو قيادي من حزب البعث العربي الاشتراكي الداعي للوحدة العربية، حيث طالب بمعاملة الأردنيين بالمثل وعدم الاستمرار بلغة العواطف مع الدول الأخرى بل وفقاً لقاعدة المصالح، مشيراً إلى هواجس المواطنين السوريين من الاتفاقية التي تم بموجبها عقد اتفاق افتتاح المعبر، فيما بدا انفعال عضو مجلس الشعب “أحمد الكزبري” أكبر وأشد تهجماً على الحكومة التي لاتعطي حسب رأيه أهمية للمواطنين في قراراتها وإجراءاتها.(تطور نوعي بمواقف البعثيين من الأشقاء العرب!!)

رئيس اتحاد المصدرين “أحمد السواح” كان من صف الحكومة حيث قال:«إن تجار المواد الغذائية والألبسة والنسيجية بـ “الأردن” ودول الخليج سوريون، و ما يتم الحديث عن أخذ مواد مدعومة غير صحيح لأن الحكومة لا تدعم سوى الخبز». حسب ما نقلته صحيفة الوطن.

يذكر أن أعضاء مجلس الشعب السوري طالبوا في وقت سابق بالمعاملة بالمثل مع الجانب الأردني الذي فرض موافقة أمنية على السوري الذي سيدخل “الأردن” وبدون سيارة خاصة على عكس ما هو مسموح للأردني القادم إلى “سوريا”.

اقرأ أيضاً: “نواب الشعب” يطلبون المعاملة بالمثل مع الجانب الأردني

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *