رئيس جمعية اللحامين باللاذقية يحذر المواطنين: لاتشتروا خروف قبل وزنه

أضاحي العيد

رئيس جمعية اللحامين في “اللاذقية”: إقبال على الأضاحي ذات الوزن الخفيف

سناك سوري – متابعات

حذر رئيس جمعية اللحامين في “اللاذقية””عبدالله خديجة” المواطنين من شراء أضاحي العيد خاصة “الخروف” قبل وزنها أمامهم موضحاً أن بعض الدخلاء يسجلون الوزن و سعر الخروف على ظهره ويتم بيعه من دون أن يتم وزنه مرة أخرى ليتأكد الشاري من الوزن وهذا فيه تلاعب بالوزن ويكون هذا البائع ربح حوالي 10 كيلو بالخروف الواحد.

سعر الأضاحي في “اللاذقية” يتراوح حسب مابينه “خديجة” بين 300-400 ألف وذلك حسب وزن الخروف، مشيراً إلى وجود إقبال على الأضاحي ذات الوزن الخفيف، ولكن على الرغم من هذا فإن فرصة أبناء المحافظة في الحصول على الأضاحي ليست بأفضل حال منها في “القنيطرة” التي وصل سعر الأضاحي فيها إلى مايقارب نصف مليون ليرة سورية.

مربو المواشي في المحافظة وباعة اللحوم فيها سخروا ظروف عدم الإقبال على الأضاحي الكبيرة لصالحهم حيث تحدث “خديجة” لصحيفة تشرين المحلية عن انخفاض في أسعار اللحوم مقارنة بالأسابيع الماضية حيث يبلغ سعر الكيلو للخروف الثقيل غير المرغوب حالياً من قبل المواطنين فوق 50 كغ 6500 ليرة سورية أما الخروف أقل من 50 و45 كغ ومادون والمرغوب كثيراً فيصل سعر الكيلو منه إلى 6700 ليرة سورية.

حظوظ مربي العجول أقل هذه المرة حيث لايقبل المواطنين على شراء لحم العجل ويرجع ذلك حسب “خديجة” لخوف الناس من انتشار مرض التهاب الجلد الكتيل.

ويتجه السوريون اليوم في ظل ارتفاع الأسعار بشكل عام لتغيير الكثير من عاداتهم خاصة مايتعلق بالأعياد حيث لاتتوفر لديهم القدرة الشرائية التي تمكنهم من ممارسة طقوس الأعياد التي اعتادوا عليها طيلة سنوات حياتهم.

اقرأ أيضاً:نصف مليون ليرة سعر خروف…مواطن: حتى الأضاحي صار بدا قرض

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع