خماسية سورية تفتتح رحلة “نسور قاسيون” في التصفيات!

فرحة لاعبي المنتخب السوري بالفوز على الفلبين _ فايسبوك

ماذا فعل المنتخب السوري في مواجهة “الفلبين”

سناك سوري _ دمشق

بخمسة أهداف تمنح النقاط الثلاث بدأ المنتخب السوري اليوم رحلة التصفيات المشتركة لكأس العالم وكأس آسيا انطلاقاً من ملعب “باناد” أرض المنتخب الفلبيني.

دخل نسور قاسيون المباراة حاملين سجلَ مواجهات لصالحهم أمام الفلبينيين الذين دخلوا بثقة صاحب الأرض والجمهور متزوّدين بالمحترفين ذوي الأصول الفلبينية من مختلف الدوريات حتى الأوروبية منها، فيما كان لقاء اليوم بمثابة تصحيح لصورة المنتخب بعد سلسلة من النتائج المخيبة في المباريات الودية غير الرسمية.

بينما فاجأت قناة “سوريا دراما” الجماهير السورية بإعلان نقل المباراة على الهواء في اللحظات الأخيرة قبل بدايتها.

الدقائق الأولى من المباراة حملت لحظة ارتباك في الصفوف الدفاعية السورية استغلها مهاجم المنتخب الفلبيني “باتينو” مسجلاً الهدف الأول في شباك المنتخب السوري.

إلا أن الرد السوري لم يتأخر طويلاً حين جاءت رأسية “السومة” بعد 9 دقائق فقط من التقدم الفلبيني مسجّلاً هدف التعادل للمنتخب السوري الذي استعاد توازنه شيئاً فشيئاً بعد الهدف متحكماً بزمام المبادرة فيما تمكّن “خالد المبيض” من اختراق الدفاع الفلبيني مسدداً الكرة في سقف الشباك الفلبينية ليتقدّم المنتخب بهدفين لهدف في الدقيقة 32 لينتهي الشوط الأول بهذه النتيجة.

اقرأ أيضاً:رداً على “الكوبا أمريكا” .. المنتخب السوري يخوض بطولة “نهرو” العالمية !

ورغم الفرحة بتقدم المنتخب إلا أنه كان مستغرباً أن يرد خبرا عاجل يشغل الجزء السفلي من الشاشة ليعلن تقدم المنتخب على الشاشة ذاتها التي تنقل أحداث المباراة مع وجود النتيجة مكتوبة في الزاوية العليا.

الدقائق الأولى من الشوط الثاني شهدت لمسة يد من مدافع فلبيني داخل منطقة الجزاء حيث تمكّن الكابتن “فراس الخطيب” من تسجيل ضربة الجزاء بكامل الثقة والخبرة في الدقيقة 49.

بدوره لم يكتفِ “السومة” بهدفه الأول فعاود التسجيل للمرة الثانية بحلول الدقيقة 56 ليوسّع الفارق إلى 3 أهداف لصالح نسور قاسيون الذين تقدموا بـ 4 أهداف لهدف.

فيما شهدت الدقائق التالية للهدف انخفاضاً في وتيرة اللعب من الجانبين مع محاولات خجولة من “الفلبين” لم تثمر عن أي هدف حتى الدقيقة 84 حين استغل الفلبيني “ساتو” ثغرة دفاعية مسجّلاً الهدف الثاني لمنتخب بلاده إلا أن “محمود المواس” سرعان ما ردّ بالخامس في الدقيقة 86 لينهي المباراة بنتيجة 5-2 للمنتخب ويحصد معها النقاط الثلاث الأولى في رحلة التصفيات.

بدوره قال مدرب المنتخب “فجر إبراهيم” في تصريح صحفي مقتضب عقب نهاية المباراة أن التأخّر في الدقائق الأولى بهدف ثم العودة للفوز بنتيجة كبيرة يعني أننا نملك فريقاً جيداً، مضيفاً أنه يرى أن اللاعبين قدموا أداءً جيداً والمنتخب قام بعمل جيد وحصد النقاط الثلاث.

وسيلتقي المنتخب السوري في مباراته القادمة بمنتخب “جزر المالديف” بحلول العاشر من تشرين الأول المقبل، ضمن منافسات المجموعة التي تضم “الصين” و “غوام” إلى جانب “جزر المالديف” و”الفلبين” والمنتخب السوري.

اقرأ أيضاً:فجر ابراهيم يقلب تشكيلة المنتخب مستبعداً المحترفين و يمدح اتحاد الكرة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع