خلدون قتلان لدمشق: سكري بواب الريح تعبنا بدنا نستريح

خلدون قتلان - إنترنت

خلدون قتلان لـ “ذاكرة المدن”: “دمشق” القديمة باتت توازي مقبرة

سناك سوري – خاص

شبه الكاتب السوري “خلدون قتلان” حال مدينة “دمشق” اليوم، بالملكة التي ترتق جوربها ضمن برنامج “ذاكرة المدن” الذي يبث عبر قناة “سناك سوري” على موقع اليوتيوب.

كشف “قتلان” أنه في لحظات الحزن قديماً كان يهرب إلى المقابر، بينما يذهب اليوم إلى “دمشق” القديمة لأنها أصبحت توازي مقبرة حسب تعبيره.

تحدث مؤلف “زهرة النرجس” عن ثقافة الماء التي كانت موجودة قديماً في “دمشق”، حيث كان من المحرمات المساس بنظافة الماء قائلاً: «عندما تعود هذه الثقافة يعود لبردى ألقه القديم».

اقرأ أيضاً: السيناريست “خلدون قتلان”: صوت التطرف الديني أعلى من صوت الفنون

يرى “قتلان” أن الحركة الفكرية والأدبية ليست بأحسن حالاتها، معللاً بالقول: «إذا كانت الثقافة بخير لم نكن لنرى الأصوات المنادية بإزالة لوحة عشتار، لم نكن لنشاهد الهجوم على خطوة الرسم على الحيطان خارج أسوار دمشق القديمة متابعا: الثقافة اليوم لا تقود المجتمع».

برأي كاتب “قناديل العشاق” أن أفضل عمل قدم البيئة الشامية هو العمل الذي لم يسئ لدمشق، وقدمها كما هي بسلبياتها وإيجابياتها وعن العمل الذي لم يكتبه بعد لدمشق فهو “دمشق قبل الإسلام” واختار له عنوان “أعمدة النور” وختم كلامه برسالة لدمشق قائلا: «قلت لدمشق وما زلت أقول سكري بواب الريح تعبنا بدنا نستريح».

يذكر أن برنامج “ذاكرة المدن” من إنتاج “سناك سوري” إعداد “عمرو مجدح”، موسيقا وعزف” يامن يونس” وإخراج “إلياس كتور”، يبث عبر موقع اليوتيوب يستضيف أبرز الأسماء السورية في كافة المجالات ويسلط الضوء على علاقة الضيف بالمدن في حوار مليء بالذكريات والحنين.

اقرأ أيضاً: سوزان نجم الدين: كل أحلامي بالدريكيش

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع