415 شاحنة خضار وفواكه سورية عالقة على الحدود الأردنية

شاحنة تنقل حمضيات عبر معبر نصيب - سناك سوري

الأردن تسمح بعبور 30 شاحنة يومياً فقط إلى دول الخليج… وتأخذ ضريبة عن كل شاحنة سبعة آلاف ريال

سناك سوري – متابعات

كشف عضو لجنة تجار ومصدري سوق الهال “أسامة قزيز” عن وجود 415 براداً وشاحنة سورية محملة بالخضار والفواكه متوقفة في ساحة منفذ “جابر” الأردني بانتظار قرار السلطات الأردنية السماح لها بعبور المنفذ إلى دول الخليج.

“قزيز” أكد في تصريحات نقلتها صحيفة الوطن المحلية اليوم أن السلطات الأردنية لا تسمح إلا بمرور 30 براداً وشاحنة يومياً، محملة بالخضر والفواكه ومواد غذائية أخرى بالعبور عبر منفذ جابر الأردني الحدودي باتجاه السعودية ودول الخليج، مشيراً إلى أن السلطات الأردنية تأخذ ضريبة رسم عبور عن كل السيارات السورية التي تدخل أراضيها وذلك حسب المسافة الكيلومترية التي قطعتها السيارة من لحظة دخولها الأراضي الأردنية إلى حين وصولها لمنفذ جابر، موضحاً أن قيمة هذه الضريبة هي سبعة  آلاف ريـال.

وتشكل المنافذ الحدودية السورية مع “الأردن” حلقة هامة لتأمين عمليات التصدير والاستيراد التي حدت منها العقوبات الاقتصادية المفروضة على الشعب السوري والتي زادت من تأثيراتها السلبية تداعيات قانون قيصر، وهنا يبرز سؤال حول أسباب منع الشاحنات السورية من العبور خاصة أن رئيس الحكومة الأردنية “عمر الرزاز” سبق أن أكد في تصريحات صحفية أن قانون “قيصر” الأمريكي للعقوبات ضد “سوريا” لن يؤثر على العلاقات السورية الأردنية.

اقرأ أيضاً: رئيس الحكومة الأردنية: قيصر لا يؤثر على علاقاتنا مع سوريا

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع