أخر الأخبارإقرأ أيضاالرئيسية

زوجة ”بيازيد“ تبرر … وناشطون يطالبون بمحاكمته

سناك سوري – شاهر جوهر

في مقابلة لها مع صحيفة الغارديان البريطانية ، أكدت ”سماح صافي“ زوجة المخرج ”محمد بيازيد“ صاحب نظرية ”كيف تغتال نفسك لتصبح مشهوراً“ – التي أطلقها عليه بسخرية نشطاء سوريين – أن ما تناولته وسائل الإعلام حول فبركة زوجها قصة اغتياله عارية عن الصحة.

وأضافت أن ما جرى من محاولة لاغتياله هو حقيقة لا كذب فيها، كما أنها «مصدومة من حملة التشنيع التي شنها الناشطون بحق زوجها» .

ولم تكتفِ ”صافي“ بذلك ، فقد شنت هجوماً على ”محمد الهندي“ الذي سرب مقاطع الفيديو لوسائل الاعلام، حيث أوضحت أن«محمد الهندي كان يصور مع بيازيد فيديوهات حول حادثة الاغتيال، ثم سجل المكالمات، وبدء بابتزازه».

لكن يبدو أن تلك التصريحات لم تأت بنتيجة لتغيير مواقف نشطاء المعارضة السورية الغاضبة على ”بيازيد“، لما يؤدي هذا الفعل كما يرى الجميع من فقدان لمصداقية المعارضة على كافة الميادين. خصوصا أن حادثة الاغتيال المزعومة جاءت في توقيت تتعرض فيه المعارضة في الخارج لحوادث اغتيال إتهمت الحكومة السورية أنها تقف خلفها، و آخرها اغتيال الناشطة السورية عروبة بركات وابنتها في تركيا. لهذا طالب ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي بضرورة محاكمة ”بيازيد“.

اقرأ أيضاً: قاتل المعارضة “عروبة بركات” وابنتها يعترف ويكشف التفاصيل

يذكر أن ”محمد بيازيد“ قام باخراج عشرات الأفلام القصيرة والفواصل التوعوية والإعلانات والفيديو كليبات والوثائقيات والبرامج. وقد حاز على عدة جوائز منها عن فيلم أورشينا من مهرجان IndieFest في كاليفورنيا ، وجائزة ICDA من دبي على المسلسل الأمريكي Inspiration. كما حصل فيلمه ”مدفأة“ على 25 اختيار رسمي في مهرجانات سينمائية حول العالم. وقد سطع نجمه وكسب تعاطف الجميع إثر إعلانه عن تعرضه لمحاولة إغتيال في مدينة إسطنبول ، قبل أن يتم تسريب لمقاطع فيديو تظهر ”بيازيد“ وهو يخطط لمحاولة اغتياله بقصد تحصيله تمويل لفيلمه ”النفق“ الذي يقوم باعداده .

اقرأ أيضاً: السودان طريق السوريين للموت في الصحراء الليبية

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى