الرئيسيةسناك ساخر

البعث يدعو الفلبين للمساهمة في إعادة الإعمار

“الفلبين” لديها خبرة في مكافحة المخدرات … هي ممكن تستفادوا منها

سناك سوري – متابعات

شدد الرفيق “فاضل نجار” أمين فرع “حلب” لحزب “البعث” خلال استقباله القائم بأعمال ورئيس بعثة سفارة جمهورية “الفلبين” الشقيقة “أليكس لامادريد” على متانة العلاقات التاريخية بين البلدين، وأشاد بمواقف الأهل والأقارب في حكومة “الفيلبين” لوقوفهم إلى جانب “سوريا” في حربها على “الإرهاب”، والإمبريالية العالمية. داعياً كل الشعب هناك للمساهمة بإعادة الإعمار.

وذكرت صحيفة “البعث” التي نقلت هذا الخبر الحصري: «أن الرفيق أمين فرع حزب “البعث” استعرض مع ضيفه الكبير مجمل الأحداث التي شهدتها “حلب” خلال الحرب، وما قامت به العصابات الإرهابية من قتل وتدمير ممنهج، وتخريب وسرقة، وخاصة في “حلب القديمة”، وقطع المياه والكهرباء، وخروج قسم كبير من المشافي والمدارس ودور العبادة عن الخدمة». فيما لم تذكر المعلومات إن كان “نجار” قد دعى “القوات الحكومية الفلبينية” للمساهمة بالقضاء على الإرهاب كونهم أشقاء ويحق لهم ما لا يحق لغيرهم.
وعبر “لامادريد” عن غبطته وسروره لزيارة “حلب”، وتضامنه مع “سوريا” قلب العروبة النابض، في حربها على “الإرهاب”، «داعياً لتطوير العلاقات الاقتصادية بين البلدين والاستفادة من المواقع السياحية في البلدين، واستثمار هذه المواقع بما يعود بالفائدة على الجميع».

وعلم “أبو حلب الطلائعجي” عن سعادته لزيارة الضيف الكبير، خاصة أن العلاقات الطلائعية والشبيبية تجري على قدم وساق بين شباب البلدين وكشافتها.

يذكر أن الفلبين من الدول التي ينتشر فيها تجار المخدرات وتشهد حملة عنيفة جداً لمكافحتهم، وسوريا تشهد هذه الأيام انتشاراً للحشيش والمخدرات بين المواطنين.

اقرأ أيضاً الأولى من نوعها.. اتفاقية تعاون بين جامعة “البعث” ومديرية الأوقاف!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى