إقرأ أيضاالرئيسيةيوميات مواطن

ارتفاع كلفة الحلاقة الرجالية والنسائية.. والتسعيرة حسب تصنيف الأحياء

محافظة “دمشق” رفعت أسعار الحلاقين.. قولكم بيلتزموا فيها وبيخفضوا أسعارن الحالية؟

سناك سوري – متابعات

يدفع “عمر” مبلغ 700 ليرة سورية كلفة حلاقته عند حلاق في حي “الجميلية” الذي يعتبر من الأحياء المتوسطة في مدينة “حلب”، في حين يدفع “عماد” مبلغ 1000 ليرة سورية لقاء حلاقته في صالون بمدينة “بانياس” بينما  يترواح السعر بين 300 -500 في الريف القريب من المدينة.

كلفة الحلاقة الرجالية تختلف من حي لآخر حسب التصنيف فأحياء الخمس نجوم تأخذ أسعاراً تتناسب مع تصنيفها وكذلك الأحياء المتوسطة والشعبية، حيث تصل كلفة الحلاقة الرجالية في أحياء “الفرقان” و”الشهباء” و “الموكامبو”  في “حلب” إلى 1200- 1000 ليرة سورية.

زائرات صالونات الحلاقة النسائية أكدن أن الأسعار تختلف أيضاً من مكان لآخر حسب المنطقة التي يقع فيها الصالون حيث بينت “ولاء” في حديثها مع سناك سوري أن كلفة القص والسيشوار 3000 ليرة سورية في حي القصور بمدينة “بانياس” وكلفة عمل موديل بسيط مع مكياج بين 8000 – 10000 أما كلفة تجهيز العروس فتتراوح بين 35 ألف و مئة ألف ليرة سورية.

أما في مدينة “اللاذقية” مثلاً، فإن كلفة تجهيز شعر ومكياج العروس تصل في بعض الصالونات حتى 150 ألف ليرة، وأي موديل مع مكياج يصل كذلك حتى 15 ألف ليرة.

حديث الأسعار السابق سببه القرار الذي أصدرته محافظة “دمشق” بخصوص تسعيرة بدل خدمات الحلاقة الرجالية والنسائية التي تم رفع السعر فيها لأكثر من  100 بالمئة وفقاً لما ذكره تقرير الزميل “محمود الصالح” مراسل صحيفة الوطن المحلية خلال لقائه مع عضو المكتب التنفيذي لمحافظة “دمشق” لقطاع التموين “مازن دباس”.

رفع الأسعار الذي لا ينسجم مع الواقع أصلاً كون الأسعار المتعارف عليها في عدد من المحافظات يتساوى تقريباً مع الأسعار التي أعلنت عنها المحافظة أي أنه من المحتمل أن يقوم أصحاب الصالونات برفع الأسعار مجدداً بناء على قرار رفع التسعيرة غير مكترثين بالنسبة التي يحصلون عليها اليوم .

تسعيرة  بدل الخدمات الجديدة للحلاقة الرجالية والنسائية التي أعلن عنها عضو المكتب التنفيذي أصبحت ألف ليرة سورية للدرجة الممتازة بعد أن كانت سابقاً 500 ليرة و700 ليرة للدرجة الأولى بدلاً من 300 ليرة و500 ليرة للدرجة الثانية بدل 200 ليرة و400 ليرة للتصنيف الشعبي بدل 150 ليرة وذلك لقص الشعر الرجالي والسيشوار فقط، أما حلاقة الدقن وفقاً للقرار 694/م. ت فأصبحت تتدرج بين 200 ليرة للشعبي وصولاً إلى 500 ليرة للدرجة الممتازة التي كانت سابقاً تتدرج من 75 ليرة إلى 240 ليرة للممتاز، على حين تم تحديد قص الشعر مع حلاقة الدقن للدرجة الممتازة ألفي ليرة وكانت 700 ليرة والأولى 1200 ليرة وكانت 500 ليرة والثانية 900 ليرة وكانت 350 ليرة والشعبي 600 ليرة وكانت 250 ليرة, هذا بالنسبة للحلاقة الرجالية.

اقرأ أيضاً الفقر ينجح بما عجزت عنه الرقابة ويخفض الأسعار!

أما الحلاقة النسائية فقد نص القرار على أن تصبح 1500 ليرة لقص الشعر والسيشوار فقط للدرجة الممتازة و1000 ليرة للدرجة الأولى وكان سابقاً 600 ليرة و800 ليرة للدرجة الثانية وكان 500 ليرة و500 ليرة للتصنيف الشعبي وكان 300 ليرة، على حين أصبح بدل خدمة السيشوار وتسريحة موديل للشعر الطويل 3000 ليرة للدرجة الممتازة و2500 ليرة للدرجة الأولى و2000 ليرة للدرجة الثانية و1500 ليرة للتصنيف الشعبي، أما السيشوار والتسريحة للشعر القصير فقد أصبحت 2000 ليرة للدرجة الممتازة و1500 ليرة للدرجة الأولى و1200 ليرة للدرجة الثانية وألف ليرة سورية للتصنيف الشعبي.

قرار التسعيرة الجديد تضمن تصنيفاً للدرجة الممتازة التي لم تكن موجودة في السابق بل كانت الخدمات مفصلة كما تضمن خفض هذه التسعيرة للأطفال دون سن 12 سنة بنسبة 50 بالمئة.

ويتساءل المواطنون الذين لا غنى لهم عن الحلاقة الدورية خاصة الرجال منهم عن الحد الذي يمكن أن تصل إليه أسعار الحلاقين الذين سبقت أسعارهم أصلاً عصر مجلس المحافظة بكثير، فيما يخشى آخرون أن يضطروا للحلاقة بالدين أو حتى بالتقسيط كون الراتب الشهري لن يكفي لسداد أجور الحلاقين ومتطلبات حياة المواطنين المعيشية الأخرى، بصراحة بهالأيام كل شي بيصير.

اقرأ أيضاً: مجلس محافظة دمشق: 2017 كان مثالياً من حيث عدد الضبوط


المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى