ممثلون سوريون لمعوا بالدراما المشتركة.. هل كانت لتنجح لولاهم؟

بغالبية مسلسلات الدراما المشتركة البطل سوري والبطلة لبنانية

سناك سوري – دارين يوسف

لقيت الأعمال الدرامية المشتركة خلال السنوات الماضية رواجاً كبيراً في “سوريا” والدول العربية، وكان لافتاً في هذا النوع من الدراما ظهور النجوم السوريين كأبطال فيها.

“عابد فهد” أحد النجوم السوريين، الذين لمع اسمهم في عدة أعمال سورية لبنانية مشتركة منها “لو” من تأليف “بلال شحادات” وإخراج “سامر برقاوي”، وشارك “فهد” البطولة كل من الفنانين اللبنانيين “نادين نجيم” و”يوسف الخال” وآخرين.

بالإضافة إلى “لو” شارك “فهد” ببطولة مسلسل سوري لبناني “24 قيراط” من تأليف “ريم حنا”، وإخراج “الليث حجو” وشاركه البطولة الفنانة السورية “ديمة قندلفت”، والفنانتين اللبنانيتين “سيرين عبد النور” و”ماغي بو غصن”، بالإضافة إلى مسلسل الدراما الاجتماعية والتشويق “الساحر” من تأليف “سلام كسيري”، سيناريو “حازم سليمان”، وإخراج “عامر فهد” و”محمد لطفي” من بطولة “عابد فهد” واللبنانية “ستيفاني صليبا”.

من تلك الأعمال أيضاً مسلسل “طريق” مأخوذ من قصة للكاتب المصري “نجيب محفوظ”، وإخراج “رشا شربتجي” والذي لعب “فهد” دور البطولة فيه إلى جانب “نادين نجيم”، وحديثاً شارك “فهد” في مسلسل “هوس” من تأليف “ناديا الأحمر” وإخراج “محمد لطفي”، مع اللبنانية “هبة طوجي” في أولى تجاربها الدرامية وأيضاً الفنانة اللبنانية “كارمن لبُّس”.

اقرأ أيضاً: الهيبة الرد بعين متابعيه: مشوق وناجح.. يروج للجريمة والتهريب

قصي خولي

من الفنانين السوريين الذي اشتهروا بأدوار البطولة في الأعمال المشتركة الفنان “قصي خولي” حيث أدى البطولة في المسلسل التاريخي المصري “سرايا عابدين” بجزأيه الأول والثاني من خلال تجسيده لشخصية الخديوي “إسماعيل”، بالإضافة إلى المسلسل التاريخي المصري “هارون الرشيد” ويجسد شخصية “الرشيد” الفنان “خولي”، إلى جانب أخيه “الهادي” وأدى دوره الفنان “عابد فهد”.

وأيضاً المسلسلات السورية اللبنانية منها “بنت الشهبندر”، ومسلسل “خمسة ونص” الذي أدى فيه “قصي خولي” دور البطولة بتجسيده لشخصية “غمار” إلى جانب الفنانة اللبنانية “نادين نجيم” التي أدت دور “بيان” إضافة إلى الممثل السوري “معتصم النهار” الذي لعب دور “جاد”، المسلسل من تأليف “إيمان سعيد” وإخراج “فيليب أسمر”.

مؤخراً شغل مسلسل “لا حكم عليه” السوشال ميديا بعد عرضه وهو من بطولة “قصي خولي” واللبنانية “فاليري أبو شقرا”، يتحدث عن عالم الجريمة والاتجار بالأعضاء البشرية ، المسلسل من تأليف وسيناريو وحوار”بلال شحادات” و”نادين جابر”، وإخراج “فيليب أسمر”.

تيم حسن

كما دخل الفنان “تيم حسن” بوابة الدراما المشتركة من خلال المسلسل التاريخي المصري “الملك فاروق” عام 2007 وجسد في المسلسل  شخصية “الملك فاروق” وحقق بعدها شهرة في الوطن العربي بمشاركته بأعمال منها مسلسل “الأخوة” بمشاركة فنانين عرب وأعمال درامية سورية لبنانية وهي “تشيللو” و”نص يوم”.

كما تم إسناد دور البطولة للفنان “حسن” في سلسلة “الهيبة” المكونة حتى الآن من 4 أجزاء من خلال تأديته شخصية “جبل” وتم إنتاجه من عام 2017 حتى عام 2020 ثم مسلسل “العميد” أيضاً في 2020 وأدى البطولة في الأعمال المشتركة المذكورة إلى جانب “تيم حسن” فنانات عربيات من “لبنان”، “نيكول سابا”، “نادين نجيم”، “سيرين عبد النور”، “نادين الراسي”، ومن “الجزائر” الفنانة “أمل بوشوشة”.

اقرأ أيضاً: صباح السالم تنسحب من لقاء إعلامي بعد انتهاك خصوصيتها

باسل خياط ومعتصم النهار

أما الفنان “باسل خياط” فقد شارك بعدة أعمال عربية منها “الأخوة”، والمسلسل المصري “طريقي” إلى جانب الفنانة المصرية “شيرين عبد الوهاب”، والمسلسل السوري اللبناني المصري “عشق النساء” إلى جانب “نادين نجيم”، و”ورد الخال”، والفنانة الأردنية “ميس حمدان”، بالإضافة إلى مسلسلات “ألوان الطيف”، “الميزان”، 30 يوم”، “عهد الدم”، “النحات”، “ظل”، “تانغو”، “الكاتب”، “الرحلة”، “السيدة الأولى”، “نيران صديقة”.

خلال السنوات القليلة الماضية لمع في الأعمال المشتركة اسم الفنان “معتصم النهار” بدءاً من مشاركته في مسلسل “خمسة ونص”، تلا ذلك مشاركته بأعمال مشتركة منها المسلسل الإماراتي “المنصة” من تأليف “هوزان عكو، وإخراج “رودريغو كريشنار”، والمسلسل المصري “أسود فاتح” إلى جانب الفنانة اللبنانية “هيفا وهبي” والمسلسل السوري اللبناني “خرزة زرقة” إلى جانب اللبنانية “رولا بقسماتي”، والمسلسل السوري اللبناني DNA إلى جانب الفنانة اللبنانية “دانييلا رحمة”.

بالإضافة إلى الأسماء المذكورة أعلاه كان لفنانين سوريين آخرين مشاركات عديدة في أعمال درامية مشتركة منهم “محمود نصر” الذي شارك بمسلسل “قناديل العشاق” و”دانتيل” إلى جانب اللبنانية “سيرين عبد النور”، وأيضاً “جمال سليمان”، “سلاف فواخرجي”، “باسم ياخور”، “قيس الشيخ نجيب”، “أيمن عبد السلام”، “سامية الجزائري”، “مكسيم خليل”، “ضحى الدبس”، “لينا حوارنة”، “أويس مخللاتي”، “منى واصف”، “نادين سلامة”، وآخرون.

اقرأ أيضاً: جمال سليمان: أرغب بالعودة إلى سوريا والمشاركة في المسلسلات السورية

بقيت الأعمال المشتركة مادة لإثارة الجدل بين المشاهدين أو حتى الفنانين حيث صرحت الفنانة اللبنانية “ورد الخال” مؤخراً أن الممثلين اللبنانيين يمتلكون من الموهبة ما يفوق الممثلين السوريين، وألقت اللوم على من هم من بلدها، لدعمهم ومساندتهم لمن وصفتهم بالأجانب على حساب أبناء بلدهم، الأمر الذي أثار انتقادات من جمهور السوشال ميديا حيث اعتبر بعضهم أن ما قالته عبارة عن غيرة، ورأى آخرون أن تصريحاتها تثير الفتنة بين أبناء البلدين.

تزامن ذلك مع تصريحات للفنانة اللبنانية “كارين رزق” عبر ET بالعربي، تحدث من خلالها عن رأيها بالأعمال المشتركة أن الممثل يبقى ممثل مهما كانت جنسيته فالموهبة هي الأهم، قائلةً: «مابدنا كتير نضحك على بعض اسم الممثل السوري هو اللي ببيع المسلسل واسم الممثلة اللبنانية هو اللي بخلي المسلسل يبطل سوري ويصير عربي مشترك وحتى القناة كمان تدفع رقم معين حتى تشتري المسلسل على أنه عربي وليس فقط سوري».

تجدر الإشارة إلى أن الملفت في معظم أعمال الدراما العربية المشتركة أنها تجتذب الممثلين السوريين خاصة لأدوار البطولة بنسبة أكبر من إشراكها للممثلات السوريات عموماً، فيما تركزت أعمال سورية-لبنانية عدة على صورة البطل السوري مع البطلة اللبنانية للمسلسل.

اقرأ أيضاً: ديمة قندلفت: تعرضتُ لإطلاق نار في وجهي

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع