مرشح اللاذقية محمد علي البودي ينتقد الانتخابات: القاضي طردني

المرشح محمد البودي-فيسبوك

البودي يتحدث عن حذف 50 ألف صوت له في اللاذقية

سناك سوري-دمشق

اتهم المرشح لانتخابات مجلس الشعب في محافظة “اللاذقية”، “محمد علي البودي”، القائمين على فرز الأصوات في المحافظة بطرد المرشحين من صالة حضور فرز النتائج النهائية أمس الإثنين.

“البودي”، أضاف في منشور له عبر صفحته الشخصية بالفيسبوك أنه وبعد طرد المرشحين على حد تعبيره، تم «إطفاء الشاشه وإغلاق الأبواب وكان هناك أكثر من صندوق انتخابي لم يفرز ولم تسلم بعد كلها من مدينة جبلة وريف القرداحة ولي فيها أكثر من 50 ألف صوت موثق عند أمناء الصناديق، طردنا وكان هنالك أمناء صناديق ينتظرون القاضي ليستلم منهم نتائج صناديق الاقتراع التي تعبر عن مشاركة الشعب بهذا العرس الجماهيري ولم يتم فرزها».

المرشح قال إن أحدهم طلب منه أن ينشر عبر الفيسبوك منشوراً يُكذب خلاله ما حصل من انتهاكات داخل قاعة فرز الأصوات الانتخابية، وأضاف أنه رفض أن يكتب أي منشور كاذب «وقلت له أنا ممثل شعب ولست بكاذب وبعد أقل من ثلث ساعه اتصالات لتدارك الموقف أعاد العمل فقط بتشغيل الشاشه لمدة ساعه ولم تتغيير النتائج على الرغم من وجود كل هذه الصناديق وإنني على استعداد لذكر أسماء أمناء الصناديق الذي جاؤوا لتسليم سجلات نتائج صناديقهم».

اقرأ أيضاً: انتهاء الفرز في 3 محافظات.. ونتائج طرطوس ليست نهائية

“البودي”، قرر الدخول إلى مكتب القاضي لتسجيل اعتراض، لكن القاضي «طردني وقال لي روح اعترض غير هون بس وين مافهمت بعترض بسوق الخضره وإلا سوق الباله وإلا باللجنه الدستوريه الفرعيه التي هو مكلف بها»، وطالب بإعادة جمع نتائج الانتخابات وتدقيق السجلات الموجودة.

يذكر أن ناشطين كانوا قد تحدثوا عبر الفيسبوك يوم أمس، عن توقف عمليات فرز الأصوات وشاشة العرض في “اللاذقية” بقرار من اللجنة القضائية العليا للانتخابات، إلا أن رئيس اللجنة القضائية الفرعية للانتخابات في المحافظة القاضي “صالح وهبة”، نفى الأمر وقال إن عطلاً فنياً أدى لتوقف شاشة العرض وليس عمليات الفرز، وأكد أن العملية مستمرة بحضور المرشحين ووكلائهم، وفق ما نقل عنه الوطن أون لاين.

اقرأ أيضاً: بروين ابراهيم: الانتخابات عار وسوريا ليست مزرعة البعث

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع