سوريا.. زيادة أسعار مواد البناء 100% وتوقعات بارتفاعها أكثر

رح يبطل يعمرلها بالعالي قصر ويزرعلها بستان ورود.. يمكن طاقية الجان صارت أسهل!

سناك سوري-متابعات

مع ارتفاع أسعار مواد البناء 100%، جراء تقلب سعر الصرف منذ 3 أشهر تقريباً، وفق ما قاله الخبير في الاقتصاد الهندسي “محمد الجلالي”، ربما لن يتجرأ غالبية الشباب السوري على إهداء أغنية “لزرعلك بستان ورود”، لأي صبية مهما اشتدت درجة العشق، فمن أين للشاب أن “يعمرلها بالعالي قصر”، ومن الأسهل الحصول على طاقية الجان إن كانت ترغبها مهراً.

“الجلالي”، قال في تصريحات نقلها الوطن أون لاين، إن المنتجين تكيفوا مع تكاليف الإنتاج الجديدة، حتى أنهم استمروا برفع أسعار مواد البناء رغم تحسن قيمة الليرة، وأضاف أن الأسعار مازالت ترتفع حتى تاريخه رغم استقرار سعر الصرف، نتيجة التراجع الحاد في العرض بالنسبة لمواد البناء، (طبعاً السوق عرض وطلب، والرقابة بتوقف متفرجة مالها علاقة بيتاتاً بيتاتاً).

الخبير الاقتصادي طرح أمثة عن أسعار البناء حالياً، وقال إن كلفة المتر المكعب من البيتون ارتفعت من 120 ألف ليرة إلى 250 ألف ليرة، أي بنسبة أكثر من 108%، مضيفاً أن «سعر طن الحديد ارتفع من 600 ألف ليرة إلى1.4 مليون ليرة، أي بنسبة تزيد على 133 بالمئة، وارتفع سعر كيس الإسمنت من 2500 ليرة إلى قرابة 5500 ليرة، أي بنسبة نحو 120 بالمئة».

اقرأ أيضاً: حلم الحصول على منزل قد يتحقق بعد 100 عام فقط!

الطلب على مواد البناء تراجع بحدود 50%، نتيجة انخفاض القدرة الشرائية للمواطن، وفق “الجلالي”، مضيفاً أن «الأسعار بشكل عام يحددها العرض والطلب، وردة فعل الطلب على أي شيء يحدث في السوق تتسم بالسرعة، وبمجرد حدوث تقلب في سعر الصرف يتأثر الطلب مباشرةً».

بدوره الخبير العقاري، “عمار يوسف”، قال إنه لا وجود لأي بوادر حالياً لانخفاض أسعار مواد البناء، متوقعاً أن ترتفع أكثر، وأضاف أن حركة البناء ضعيفة حالياً في المناطق المنظمة، وتقتصر فقط على مناطق المخالفات، (يعني لو الحكومة تنتبه على أسباب البناء المخالف وتعالج أسبابها بدل ما تعالجها بالهدم، لو وهي لو نفسها يلي قرروا الحماصنة يدفنوها وماظبطت معهم).

يذكر أن وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك “طلال البرازي” كان قد قال إن هناك دراسة لرفع أسعار الإسمنت، وذلك لمصلحة المستهلك، بعد وجود فروق كبيرة في الأسعار بين القطاع العام والسوق السوداء، وذلك بعد نحو شهرين من نفي وزير الصناعة “محمد معن جذبة” وجود نية لرفع سعر الإسمنت.

اقرأ أيضاً: البرازي: سنرفع سعر الإسمنت لمصلحة المستهلك

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع