“سوريا” اعتقال ناشط انتقد تأخر قطاف الزيتون!

الناشط "أحمد غجر" "فيسبوك"

احذر من التكلم أو رفع صوتك عالياً!(الله يسامحك مفكر عنجد انو صار في حرية!!).

سناك سوري-خالد عياش

ليس من المسموح لك انتقاد “حكومة الانقاذ” المدعومة من “هيئة تحرير الشام” في “إدلب”، وإن حدث وتجرأت ستتعرض للاعتقال كما حدث للناشط الإعلامي “أحمد غجر” الذي انتقد قرارها تأجيل حصاد موسم الزيتون حتى شهر تشرين الثاني القادم.

“غجر” الذي كان سابقاً عضو مجلس في مدينة “إدلب”، قال عبر صفحته في فيسبوك: «يمنع قطاف الزيتون حتى تنتهي عصابات سرقة المحاصيل من المهام الموكلة إليها، والأهم من ذلك كل واحد بيوصال اسمو رح يتعاقب، يعني المخبرين والضفادع رح يشتغلوا شغلهم».(الله يسامحك مفكر عنجد انو صار في حرية!!).

قرار اعتقال “غجر” حظي بانتقادات واسعة، إلا أن قلة قليلة تمكنت من التعبير عن امتعاضها جراء الاعتقال، ومنهم مراسل وكالة “الأناضول” التركية في “إدلب” “أكرم المصري” الذي أورد الخبر متبوعاً بهاشتاغين جاء فيهما “اعتقال تعسفي” و”أمن البلد وبعدين حكمها”.(مدعوم من تركيا فيو يعلي صوته، عندو واسطة خارجية يعني)

وسبق أن اعتقلت “هيئة تحرير الشام” عدداً من النشطاء بتهم مختلفة خلال الفترة الماضية، وهي تحرص على اعتقال كل من ينتقدها، والتهمة باتت جاهزة “التعامل مع النظام”!.

اقرأ أيضاً: “تحرير الشام” تعتقل ناشطين مدنيين في “إدلب”

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *