“حماة”.. مواجهة بين برلماني وشرطي مرور

صورة تعبيرية "شرطي مرور" سوري أثناء ممارسة عمله

النائب “عبد الكريم سبسبي” يؤكد حدوث مشكلة ويقدم روايته حول ماحصل

سناك سوري-حسام الشب

تداول الشارع الحموي يوم أمس حادثة تعدي عضو مجلس الشعب “عبد الكريم سبسبي” على شرطي المرور لأنه منعه من ركن سيارته في مكان مخالف وطالبه بالتوجه إلى موقف آخر نظامي.

وبحسب رواية الشرطة فإن شرطي المرور طلب من البرلماني أن يبعد سيارته عن المكان المخالف ويركنها في آخر نظامي، ما أدى لإثارة غضب البرلماني وتوجيه الشتائم للشرطي الذي قال له إنه يطبق القانون وتعليمات قيادة الشرطة وفرع المرور بالمحافظة، الأمر الذي زاد من غضب “سبسبي” الذي اعتبر نفسه فوق القانون وبدأ بتوجيه الشتائم للجميع.

مصدر في قيادة الشرطة قال لـ”سناك سوري” بأنه تم تنظيم ضبط بالحادثة بعد الاستماع إلى الشهود في المكان وتم تحويل الملف إلى القصر العدلي ليتم متابعة الموضوع من قبل القضاء المختص.

“النائب “عبد الكريم سبسبي” نفي في اتصال هاتفي مع سناك سوري الرواية التي يتم تداولها، وقال إنه عندما وصل إلى شارع “العلمين” ترجل من سيارته وسلمها للسائق وكان يبتادل معه الحديث حول صيانتها عندما وصل الشرطي طالبا منه إبعاد السيارة.

واضاف أعلمته بأنني نائب بالبرلمان وقلت له السائق سوف يأخذ السيارة، إلا أنه كان سلبياً واستهزأ بي، فقمت بالرد عليه وقلت له إنه غير محترم واتصلت برئيس قسمه للحديث معه إلا أن رئيس القسم لم يجب على الهاتف.

“سبسبي” قال أيضاً إن الأمر تطور بعد اتصال تلقاه من قائد الشرطة لم يكن ودياً وتخلله كلام في غير محله، مشيراً إلى أنه وضع رئيس مجلس الشعب بصورة ماحصل وسيكلف محامي بمتابعة الموضوع.

اقرأ أيضاً: كيف بررت ابنة عضو مجلس الشعب فعلتها في ضرب الشرطي؟!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *