بالبراغي والمفكات.. سوريّة تتلقى تعنيفاً شديداً من زوجها بتركيا

الزوجة في المستشفى-وسائل إعلام تركية محلية

“ميرفت” تعرضت لخطر شديد على حياتها.. قبل أن يتدخل رئيس عمل زوجها!

سناك سوري-متابعات

تعرضت مواطنة سورية لتعذيب شديد على يد زوجها في “تركيا”، حيث يواجه الزوج اليوم لائحة اتهام ومطالبة بسجنه حتى 34 عاماً.

وبحسب تقرير ترجمه سناك سوري من وسائل إعلام تركية، فإن الزوجة “ميرفت” ارتبطت مع “إلياس أريك” بعقد زواج عرفي، في ولاية “شانلي أورفه” التركية، ليبدأ الزوج بممارسة العنف على زوجته في غرفة خاصة أنشأها على سطح المنزل لهذا الغرض، واستخدم أدوات حادة في ضرب زوجته، كالسلاسل والمفكات والكماشة، والمفاتيح وحتى العصي.

اكتشاف الجريمة، تمّ بعد أن أجرى “أريك” اتصالا مع رئيسه في العمل، وأرسل له صورة وقال “انظرا ماذا فعلت بضرب هذه المرأة”، ليقوم رئيسه في العمل بأخذ لقطة شاشة والاتصال مع الشرطة، التي توجهت على الفور إلى المنزل وقامت بتحرير الزوجة من حبسها، ومطاردة الزوج الذي فرّ هارباً.

اقرأ أيضاً: سوريا: تزايد حالات العنف الأسري خلال 2018 بنسبة 25 بالمئة

وجاء في لائحة الاتهام، أن الزوجة تعرضت لكدمات شديدة، وكان هناك خطر حقيقي على حياتها وتحتاج إلى تدخل طبي كبير لتدخل مرحلة الشفاء، وقد وجهت تهم للزوج بمحاولة القتل وممارسة التعذيب، وحرمان شخص من حريته باستخدام القوة والتهديد، وطالب المدعون إنزال عقوبة سجن تصل إلى 34 عاماً بحقه.

وتأتي هذه الحادثة بالتزامن مع الأيام الدولية لمناهضة العنف ضد المرأة والتي تنتهي 10 كانون الأول القادم، فالعنف ضد النساء مايزال يمارس في شتى أنحاء العالم.

اقرأ أيضاً: سوريا: انتحار امرأة تتعرض للتعنيف على يد زوجها

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع