اجتماع لحسم الخلاف بين وزارة العدل ونقابة المحامين

لقاء سابق بين وزير العدل هشام الشعار ونقيب المحامين الفراس فارس _ انترنت

اتفاق بعد إصرار الطرفين على موقفهما بشأن كورونا والمحامين

سناك سوري _ دمشق

اتفق وزير العدل في حكومة تصريف الأعمال المستشار “هشام الشعار” ونقيب المحامين السوريين “الفراس فارس” اليوم على عقد اجتماع يوم الثلاثاء المقبل بين مجلس النقابة ومجلس القضاء الأعلى.

وبحسب ما نشرت الوزارة والنقابة عبر صفحتيهما الرسمية فإن الاجتماع يهدف إلى بحث التعاون والتنسيق ومنعكسات جائحة كورونا على عملية التقاضي.

وجاء الإعلان عن الاتفاق بعد أن استمر اليوم إصرار الجانبين على موقفهما حيال قضية منح معذرة للمحامين عن الحضور أمام المحاكم لاسيما بعد نعوة 14 محامياً توفوا جراء إصابتهم بفيروس كورونا.

اقرأ أيضاً:كورونا يطال قضاة في عدلية دمشق وطالب في جامعة حلب

وبعد أن أعلنت الوزارة أمس رفضها قرار النقابة منح معذرة للمحامين واعتباره غير قانوني، فإن النقابة المركزية أرسلت اليوم إلى فروعها في المحافظات تعميماً يطلب منح معذرة لأي محامٍ يطلبها في حال امتناع القضاة عن قبول المعذرة الجماعية.

لترد وزارة العدل على ذلك بقرار أكدت فيه على استمرار المحاكم بعقد جلساتها وفقاً للقانون مضيفة أنه لا يعتد بأي معذرة لا تقدم إلى الدوائر القضائية بالصورة الأصول، كما لا يعتد بأي معذرة جماعية تتعلق بعمل النقابة كتنظيم مهني خاصة وأن أجهزة الدولة كافة تلتزم بقرارات الفريق الحكومي المعني بأزمة الكورونا.

وأعلن عدد من المحامين السوريين أمس عزمهم على الإضراب عن المرافعات احتجاجاً على رفض وزارة العدل منحهم معذرة بموجب قرار النقابة، وأثار الملف جدلاً بين مؤيد للامتناع عن المرافعات بسبب مخاوف كورونا، وبين معارض لذلك منعاً من عرقلة مصالح المتقاضين والموقوفين الذين سيتضررون من تأجيل المحاكم.

اقرأ أيضاً:محامون سوريون يدعون للإضراب رفضاً لقرار وزارة العدل

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع