أذينة العلي: لا أمانع التجميل وتعاونت مع أمي مرة واحدة

أذينة العلي - فيسبوك

العلي يتحدث عن هربه من تعلّم العود .. وأحدث أعماله

سناك سوري – متابعات

قال المغنّي السوري “أذينة العلي” أنه لن يغير شكله بعملية تجميل وفقاً لمفهوم التجميل السائد لدى السيدات على حد قوله، مرجعاً السبب في ذلك إلى أنه يحب شكله وعيوبه ومميزات شخصيته.

وأضاف “العلي” في حديثه لمجلة “فوشيا” أن  التجميل بمعنى تحسين الواقع فليس لديه مشكلة حيال الأمر، فيما لو كان هناك عيب معين أو مشكلة ما، موضحاً أنه من غير الممكن اتباعه للموضة رغم قيام بعض الأشخاص بطرح أفكار تجميلية عليه.

اقرأ أيضاً: أذينة العلي يستعد لطرح 3 أغاني جديدة

كما أعرب “العلي” عن حزنه حيال غياب والده، موضحاً أن كل إنسان في العالم يرى والده ذا قيمة كبيرة في نفسه، ولكن على صعيده الشخصي فهو مدين لوالده بكل ما يملك، لأنه تعلّم العزف على آلة العود بالقوة بسبب والده، وذلك بعد هروبه لثلاث مرات من الدورة التدريبية الخاصة بالعزف على تلك الآلة، وهذا ما جعل شغفه في هذه الدنيا هي الموسيقى والعود.

وتابع أن الثقافة التي يمتلكها وإلمامه بكل شيء، بسبب والده الذي كان مثقفاً وقارئاً نهماً، كما كان بمقدوره قراءة كتاب من ألف صفحة، ليقم فيما بعد بتلخيصه بما يعادل صفحتين، حيث نقلها كلها لولده، معتبراً والده الموسوعة التي يعود إليها، إضافةً إلى دوره العاطفي كأب والذي عاش عمراً طويلاً معه، لافتاً إلى عدم وجود ما يعوض الإنسان عن فقدان والده.

وأوضح “العلي” حقيقة الإشاعات التي طالت والدته حول كتابتها لأغلب أغنياته، قائلاً: أن «والدته تسانده وتقف إلى جانبه كأم، لكن لم يسبق أن كتبت له أغنية»، مضيفاً أن «أكثر الأغنيات التي حصدت نجاحاً هي تلك التي لم تحبها والدته والتي منعته من طرحها، كونها محبة للطرب الأصيل».

اقرأ أيضاً: نقابة الفنانين تحذر من البذاءة والطائفية في الأغاني

كما أشار إلى أن والدته كاتبة وشاعرة وصحفية، ولا تكتب أبداً باللهجة المحكية، بل تكتب نمطاً مختلفاً تماماً من الأدب، مؤكداً أنه يتشرف بذلك فيما لو كان صحيحاً، ولكن والدته لم تكتب له سوى أغنية واحدة وتعاونا على كتابتها، وهي الأغنية التي شارك فيها ضمن “مهرجان الأغنية”.

في سياق منفصل، أوضح “أذينة العلي” أنه لا يعرف سبب تفكير البعض بأنه مظلوم فنياً، في الوقت الذي يعتقد فيه شخصياً أنه أخذ حقه الكامل من خلال تجربته الفنية، معتبراً أنه حقق نجاحاً وحضوراً كبيراً، وذلك بجهد أقل من المطلوب.

تزامناً مع احتفالات “عيد الحب” يوم 14 شباط، طرح الفنان “أذينة العلي” في هذه المناسبة أغنيته الجديدة بعنوان “خدي والعين” عبر قناته في “يوتيوب”، والأغنية من كلمات “فاطمة محمد”، ألحان “غسان الحسن”، توزيع “غسان مرهج”، وتسجيل وماستر “عبد الحليم حسن”.

اقرأ أيضاً: نسرين طافش.. هل تحتفل بالزواج في عامها الـ39؟

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع