مغنية سورية: رفضت نقابة الفنانين تنسيبي لأنني مصابة خلال الحرب!

المغنّية رنا سليمان _ فايسبوك

رنا سليمان: أستطيع الغناء سواء كنت جالسة أو واقفة.. لا أريد أن أقول: خسرت كل شي

سناك سوري _ متابعات 

كشفت المغنية السورية “رنا سليمان” عن رفض نقيب الفنانين “زهير رمضان” طلب انتسابها للنقابة بسبب تعرّضها لإصابة أفقدتها قدرتها على الوقوف خلال سنوات الحرب.

وقالت “سليمان” في منشور عبر صفحتها على فيسبوك إنها أصيبت خلال الحرب كما خسر شقيقها حياته وتوفيت والدتها، وبعد ذلك كله رفضت نقابة الفنانين أن تمنحها العضوية النقابية بسبب إصابتها على الرغم من أنها خريجة المعهد العالي للموسيقا .

وتضيف “سليمان” أنها مغنّية وتستطيع الغناء سواء كانت جالسة أو واقفة على قدميها، «معقول اتكافأ بعد كل شي مريت فيه إني ما كون نقابية ع القليلة مشان ما قول إني خسرت كل شي بس عنجد يلي دفع تمن غالي دفعوا ع الفاضي»

المغنيّة السورية عبّرت عن ندمها على تفويت فرصة عرضت عليها للسفر إلى الخارج وتلقي العلاج، بسبب إصرارها على البقاء داخل “سوريا”.

اقرأ أيضاً:حبس فنانين ومنع صحفيين.. في انتخابات نقابة الفنانين

بدورها أعربت المغنية السورية “ميس حرب” عن تضامنها مع “سليمان” وقالت عبر صفحتها على فايسبوك أن “رنا سليمان” برغم إصابتها وشللها تابعت دراسة السنة الخامسة في المعهد بصعوبة بالغة وتخرّجت من المعهد وصار من حقها أن تكون عضواً في نقابة الفنانين، الأمر الذي سيساعدها بموضوع الطبابة وفق “حرب”.

يذكر أن “سليمان” أصيبت عام 2011 برصاص قناص في قدميها أفقدها القدرة على المشي واضطرت إلى التوقف عن دراسة الموسيقا في المعهد العالي لفترة من الوقت بسبب الإصابة والعلاج.

اقرأ أيضاً:تولاي هارون: المجلس المركزي لنقابة الفنانين منع ايصال الرواتب للمقاعدين

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع