كورونا لايمنع دوريات التموين.. الأسواق مُراقبة 24/24 ساعة

أسواق حمص الفارغة - سناك سوري

مدير حماية المستهلك: هناك ارتفاع واضح للأسعار وهو أمر غير مقبول وغير منطقي.. (مع إنو نطاق عمل التموين صار مقتصر على الغذائيات يعني يفترض يكون ضبط الأسعار أسهل)

سناك سوري-متابعات

طمأن مدير مديرية حماية المستهلك في وزارة التجارة الداخلية “علي الخطيب”، المواطنين بقوله إن دوريات التموين متواجدة في الأسواق على مدار الـ24 ساعة، لتراقب وتتابع عمل المحلات التجارية التي لم يشملها قرار الإغلاق.

“الخطيب” وفي تصريحات نقلها موقع الوطن أون لاين، أكد أن كل المواد متوافرة، وليس هناك انقطاع بأي مادة، مضيفاً أن الوزارة «تشدد على ‏التزام الباعة وأصحاب المحلات بالأسعار المعلنة، إذ أصبح واضحاً وجود رفع ‏غير مقبول للأسعار، وهو أمر غير منطقي، وستقوم دوريات حماية المستهلك ‏بدورها في ضبط المخالفين ضمن الأسواق».

حديث “الخطيب” حول ارتفاع الأسعار يبدو مستغرباً، خصوصاً أن عمل دوريات التموين بات ضيق النطاق، ومحصور بمحال المواد الغذائية ومحلات السمانة بعد إغلاق كافة المحال التجارية الأخرى، ما يعني منطقياً سهولة أكبر في عمل المراقبين التموينيين.

اقرأ أيضاً: التجار حققوا أرباح خيالية بعد إجراءات الحكومة الاحترازية

مدير حماية المستهلك طالب المواطنين تقديم شكاوى بحق أي فعالية تجارية ترفع الأسعار، وذلك حتى يتثنى لحماية المستهلك تثبيت الواقعة ومن ثم متابعتها.

يذكر أن الأسعار شهدات ارتفاعاً كبيراً مؤخراً، لاسيما المواد الغذائية والمعقمات ومستلزمات التنظيف، وهي ليست المرة الأولى التي تعجز فيها الضبوط التموينية عن لجم جشع التجار واستغلالهم للأزمات الكثيرة التي يعانيها المواطن السوري.

اقرأ أيضاً: مواطن ينتقد تجاهل الصحة شكواه عن رفع أسعار الكمامات والتاتش

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع