سوريا: فرقة عزف في باصات النقل الداخلي

عازفون يرافقون ركاب باصات النقل الداخلي ويقدمون لهم بعض الألحان

سناك سوري -اللاذقية

فوجىء ركاب عدد من خطوط النقل العامة في محافظة “اللاذقية” عند ركوبهم باصات النقل الداخلي بسماع أصوات الموسيقا تنبعث داخل الحافلات التي اعتادوا عليها مكتظة بالركاب.

أصوات الموسيقا المنبعثة داخل الحافلات مصدرها في هذا اليوم السادس والعشرين من حزيران هو مجموعة العاملين في البيت العربي للموسيقا الذي نظم فعالية حملت اسم “الباص الثقافي” بمناسبة اليوم العالمي للموسيقا الذي يصادف في مثل هذا اليوم من كل عام.

“ياسر دريباتي” مدير البيت العربي للموسيقا في “اللاذقية” قال لـ سناك سوري إن الاحتفالية تضمنت عروضاً مسرحية وغنائية وسينمائية وفقرات موسيقية حيث تم الاتفاق مع خمس باصات تابعة للشركة العامة للنقل الداخلي لتقديم الفقرات فيها أثناء عملها بشكل اعتيادي.

الاحتفالية ليست الأولى من نوعها بالنسبة للبيت العربي للموسيقا الذي سبق له أن قدم في العام 2010 عروضاً مماثلة في الحدائق والساحات العامة حسب ما أكده “دريباتي”، مشيراً إلى أن غاية مثل هذه النشاطات الترويج الثقافي و توسيع جغرافيا الفنون وجمهورها، مشيراً إلى أن ردود أفعال الجمهور جاءت متباينة لكن الفعالية لاقت تفاعلاً كبيراً من قبل المواطنين الذين صعدوا الباصات.

فعالية البيت العربي للموسيقا هي نموذج لفعاليات يشهدها المجتمع السوري والتي تتشارك فيها جهات محلية ورسمية للبحث عن سبل تفعيل الثقافة وحب الموسيقا وأنواع مختلفة من الفنون في مختلف الأماكن بعيداً عن المراكز الثقافية التي هجرها روادها مؤخراً.

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع