رياضة

بعد تضليلها…. لجنة الانضباط تتراجع عن عقوبة رئيس نادي الفتوة

اللجنة تطالب بإيقاف حكم ومراقب مباراة الفتوة مع الطليعة لقيامهم بتضليلها

أقرت لجنة الانضباط والأخلاق في اتحاد كرة القدم مجموعة من العقوبات بعد مباريات الجولة التاسعة من الدوري.

سناك سبورت – متابعات

وفرضت اللجنة غرامة وقدرها 3 ملايين ليرة سورية بحق نادي “الأهلي” لشتم جماهيره فريق “حطين” الذي لم تسلم إدارته من الغرامات أيضا.

غرامة “حطين” قدرت بمليون ونصف المليون ليرة سورية بسبب شتم جماهيره للاعب “الأهلي” “كامل كواية” مسجل هدفي الفوز على فريقهم في مواجهتهما يوم الجمعة الماضي.

شتم اللاعبين بالاسم تسبب أيضا بعقوبة لنادي “الكرامة” وغرامة مليون ونصف كذلك لشتم جماهيره مهاجم “الوثبة” “أنس بوطة” خلال لقاء الديربي في الجولة السابقة.

لجنة الانضباط عادت للوراء قليلا وتوقفت مع لقاء “الفتوة” و “الطليعة” في الجولة الثامنة والذي اتخذت الأسبوع الفائت عدة قرارات متعلقة به أبرزها إيقاف رئيس نادي “الفتوة” “مدلول العزيز” لـ 3 مباريات لتهجمه على حكم المباراة.

اللجنة فتحت ملف المباراة مجددا لورود كتاب من اتحاد كرة القدم يتضمن وجود شبهات تطعن بنزاهة مقدمي تقرير المباراة الذي تستند على أساسه في اتخاذ قراراتها.

وتبين لدى اللجنة وجود تضارب في التقارير المقدمة حول المباراة لتتخذ قرارا بالطلب من لجنة الحكام إيقاف الحكم “سامي حساني” حتى نهاية الموسم الحالي لتقديمه تقارير مضللة للجنة الانضباط والأخلاق.

كما قررت توصية لجنة المسابقات بإيقاف مراقب المباراة “أبي شقير” لتقديمه تقريرا يتضمن وصفا مغايرا للواقعة ما أدى لتضليل لجنة الانضباط والأخلاق وفقا لبلاغها.

وبعد التضليل الذي وقعت به اللجنة أقرت طي عقوبة رئيس نادي “الفتوة” “مدلول العزيز” مع التأكيد على جميع رؤساء الأندية بالالتزام بالتعليمات وعدم النزول لأرض الملعب حتى نهاية المباراة.

يذكر أن لقاء “الفتوة” مع “الطليعة” انتهى لصالح الأخير 2/1 وشهد انتقادات لطاقم التحكيم من قبل طرفي المباراة.

اقرأ أيضاً:مدرب الطليعة: فوزنا على الفتوة أبلغ رد على المشككين بقدراتي

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى