أخر الأخبارفن

باسل الخطيب: أعمال البيئة الشامية بدأت تفقد محتواها

الخطيب: يشجع عودة الفنانين للعمل في الدراما السورية كما كانوا قبل الحرب

سناك سوري – متابعات

قال المخرج “باسل الخطيب” أنه «يشجع عودة الفنان “سامر المصري” إلى الدراما السورية»، وأضاف “الخطيب” خلال لقاء عبر “ديلي دراما” «أشجع عودة معظم الفنانين إلى “سوريا” خصوصاً الذين لديهم رغبة حقيقية بالعودة والعمل مجدداً كما كانوا قبل الحرب».

اقرأ أيضاً: أمل عرفة: لست نادمة على أي عمل فني قدمته

“الخطيب” رأى أن مسلسلات البيئة الشامية لون درامي ويوجد شريحة كبيرة من الجمهور تتابعه وعدد كبير من المحطات التلفزيونية التي تُحب عرضه .. لكن المشكلة أن كل هذه الأعمال باتت نسخ متطابقة عن بعضها ولم تعد تقدم شيئاً جديداً فضلاً عن الإساءة للبيئة الشامية.. وبالتأكيد هذه الأعمال بدأت تفقد محتواها، وتفقد مبرر وجودها.

اقرأ أيضاً: باسل الخطيب: ميزانية حارس القدس لم تتجاوز الـ 400 مليون ليرة

كما نفى “باسل الخطيب” أن يكون هناك جزء ثاني لفيلم “دمشق – حلب”، مشيراً إلى أنه بصدد التحضير لمشروع فني جديد مع الفنان “دريد لحام” دون ذكر تفاصيل إضافية، لكنه أكد أن المشروع الجديد مختلف عن “دمشق – حلب”.

يذكر أن “باسل الخطيب” مخرج تلفزيوني وسينمائي أخرج العديد من الأعمال الفنية ابتدأها بمسلسل “يوم بيوم” ثم “أيام الغضب”، “هولاكو”، “أنا القدس”، “أبو زيد الهلالي”، “نزار قباني”، “حدث في دمشق”، “حرائر”، وغيرها، وفي السينما قدم أفلام منها “اللعنة”، “سوريون”، “قيامة مدينة”، “مريم”، “الرسالة الأخيرة”.

اقرأ أيضاً: هكذا ودّع الوسط الفني المخرج علاء الدين كوكش..

 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى