أخر الأخبارشخصيات سورية

أمل عرفة.. طموحها التغريد خارج السرب وأن تزداد قوة

بيوم عيد ميلادها الـ51 .. أمل عرفة تريد أن تورث بناتها الفخر بأمهم

سناك سوري – دارين يوسف

«لست نادمة على أي دور قدمته خلال مشواري الفني».. هذا ما قالته الفنانة “أمل عرفة” بعد مسيرة فنية بدأت كغناء منذ الطفولة في سهرة تلفزيونية بعنوان “حمام القدس” عام 1982، وكتمثيل أمام الكاميرا منذ عام 1990 في “نجمة الصبح”، و”شبكة العنكبوت”.

“أمل عرفة” ممثلة ومغنية وكاتبة، ومقدمة برامج، خريجة “المعهد العالي للفنون المسرحية” في “دمشق”، يصادف اليوم ميلادها الـ51 .. تنوعت أعمالها الفنية لدراما التلفزيون، والسينما، والمسرح بين التراجيديا، والكوميديا، والاجتماعي، والرعب، والجريمة، والعاطفي، ودراما الصراع السياسي، والحزبي.

اقرأ أيضاً: من التمثيل لتقديم البرامج.. ديمة الجندي التي خسرت لأنها كيوت!

عرفة: أغرد خارج السرب بكل المقاييس

أطلقت عليها الصحافة وجمهورها عدة ألقاب منها “لؤلؤة الدراما السورية”، و”الفنانة المنوعة”، التي كشفت في حوار لها مع صحيفة “الشرق الأوسط”، عام 2010 عن طموحها قائلة: «أن أغرد خارج السرب بكل المقاييس، وأن أزداد قوة، حتى لا أقع يوماً تحت أقنعة اللطف المفتعل أو حتى الغرور، وأن أستمر في قول الحق حتى لو على نفسي لكي أورث بناتي سمعة طيبة وفخراً بأمهم».

خلال مسيرتها الفنية شاركت “أمل عرفة” بأعمال درامية بارزة منها في التاريخ السياسي “حمام القيشاني”، و”أخوة التراب” التي يتحدث عن فترة الاحتلال العثماني لـ”سوريا” والنضال العربي للتحرر منه، والبيئة الشامية في “الخوالي”، و”أسعد الوراق”، والبيئة الحلبية “خان الحرير”، في الكوميديا الاجتماعية “دنيا” بجزأيه الأول والثاني، و”سايكو”، والعملان من تأليفها، وتمثيلها، بالإضافة إلى سلسلة “بقعة ضوء”، في دراما الرعب “الرابوص”، والفانتازيا في “الجوارح”، ودراما الجريمة، والإثارة، والجرأة في “شارع شيكاغو”.

كما تميزت بدورها في مسلسل “رفة عين” من خلال تجسيدها لشخصية “هدية”، وشخصية “عشتار” في المسلسل الذي حمل نفس الاسم، والعملان من كتابة الفنانة “عرفة”، ومن الأعمال الأخرى أيضاً “جريمة شغف”، “الحقائب”، “المفتاح”، “حسيبة”، “صبايا”، “هومي هون”، “غزلان في غابة الذئاب”، “كسر الخواطر”، “وشاء الهوى”، “سيرة الحب”، “الزعيم”، “كشف الأقنعة”، “امرأة في الظل”، “الغربال”، “مدرسة الحب”، “كونتاك”، “حارس القدس”، وغيرها.

في السينما، شاركت “عرفة” بأفلام منها “شيء ما يحترق”، “صعود المطر”، “الليل الطويل”، “عزف منفرد”، وعلى خشبة المسرح شاركت بـ”روميو وجولييت”، “القراصنة”، “العنب الحامض”، “الملكة ضيفة خاتون”.

اقرأ أيضاً: عمر حجو الذي أسس مسرح الشوك: لم أعرف شكسبير

أما في الغناء، أطلقت “أمل عرفة” أول ألبوم لها عام 1986 بعنوان أمانة يا سنين”، وألبوم “على أحر من الجمر” عام 2000 كما قدمت العديد من الأغاني المنفردة منها “صباح الخير يا وطن” بمشاركة الفنان “فهد يكن”، “دمت للتاريخ”، وأغاني “وين الملايين” و”يمي يمي”، و”يا حمام القدس نوح نوح” وأدتها إلى جانب الفنانتين “جوليا بطرس” و”سوسن الحمامي”، وأغنية “أعترفلك”، “غيرانة”، “ماهي محبة فيك”، وغيرها.

عن مسيرتها الفنية التي بدأت منذ الثمانينات وحتى الآن، قالت “عرفة” في لقاء عبر “ديلي دراما” عام 2020: «لست نادمة على أي شخصية جسدتها»، موضحةً «كل عمل درامي بقدمو بتعلم منو.. في أعمال ما بتشبهني بس مافي عمل قدمتو اخجل منو وهاد الأهم».

كما قدمت “أمل عرفة” بتقديم عدد من البرامج  على القنوات الفضائية، وهي “أمل بعد الإفطار”، “لو كنت مكاني”، “ابتسامات” الذي بُثّ على قناة “ام بي سي”، وشاركت الإعلامي “مصطفى الآغا” بتقديم برنامج “صدى الملاعب” لفترة محددة، ثم قدمت برنامج “في أمل” على قناة “لنا” السورية.

بين الاعتزال والانفصال.. منعطفات في حياة أمل عرفة                                     

شكّلت تصريحات الفنانة “أمل عرفة” لجريدة “الأخبار” عام 2019 التي قالت فيها: «خلينا الفن لأهله»، وأنها قررت الاعتزال منعطفاً في حياة “عرفة” المهنية إلا أنها عادت لاحقاً عن قرارها، موضحةً أنها لم تقصد الاعتزال بالمعنى الحرفي، وأن كلامها في ذلك الوقت فُهمَ بشكل غير صحيح، ليسطر مسلسلي “حارس القدس”، و”شارع شيكاغو” المثير للجدل نقطة العودة فنياً إلى محبيها، وجمهورها في 2020.

“أمل عرفة” إلى جانب كونها فنانة متعددة المواهب هي زوجة، وأم حيث تزوجت خلال 2001 من الفنان “عبد المنعم عمايري” بعد قصة حُب، وأثمر زواجهما عن إنجاب بنتان هما “سلمى” عام 2005، و”مريم” 2008 إلا أن زواجها لم يكتب له الاستمرار ليقع الطلاق سراً عام 2013، ويظهر للعلن عام 2015، الأمر الذي شكّل المنعطف الثاني في حياة “عرفة” على الصعيد الشخصي.

الفنانة “أمل عرفة” من مواليد عام 1970 ابنة الملحن والمؤلف الموسيقي “سهيل عرفة”، نالت عدداً من الجوائز المحلية والعربية منها جائزة أفضل ممثلة دور أول من مهرجان “أدونيا” عن دورها في مسلسل “بعد السقوط”، أفضل ممثلة في استفتاء مجلة “سيدتي” في “الإمارات” عن “أسعد الوراق” و”تخت شرقي” و”بعد السقوط” و”زلزال” و”بقعة ضوء”، وغيرها.

اقرأ أيضاً: يارا صبري في ميلادها الـ50: رغم غيابي لن أترك التمثيل

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى