الرئيسيةشباب ومجتمع

أبو سمير .. مشجع الجهاد الشغوف يلاحق ناديه منذ السبعينيات

رغم خسارته لقدمه .. مشجع في القامشلي يلاحق نادي الجهاد بكافة الظروف

منذ سبيعينيات القرن الماضي بدأ تعلّق “محمد أحمد يوسف” بنادي “الجهاد” وشغفه بمتابعة مباريات الفريق أينما حلّ واستمر على هذا الحال حتى اليوم رغم الإصابة التي تعرّض لها وأفقدته ساقه.

سناك سوري _ عبد العظيم عبد الله

“يوسف” البالغ من العمر 56 عاماً وينحدر من مدينة “القامشلي” يعد واحداً من أقدم مشجعي نادي “الجهاد” ويقول لـ سناك سوري أنه منذ عقود لم يفوّت أي مباراة للفريق.

 

وأضاف المشجع المعروف باسم “أبو سمير” أنه يلاحق النادي حيثما يكون ولا يأبه للظروف الجوية مهما كانت في حال كان هناك مباراة لـ”الجهاد”.

عانى “يوسف” من مرض السكري الذي تسبب في عام 2017 ببتر قدمه. إلا أن ذلك لم يقف في وجهه ولم يجعله يتوقف عن متابعة مباريات النادي وتشجيعه. مبيناً أن لديه بطاقة عضوية في النادي تخوّله حضور مؤتمراته واجتماعاته.

كما أن “أبو سمير” الذي يأتي إلى الملعب على كرسيه المتحرك. لا يفوّت حتى تمارين فريقه ومتابعة مباريات الفئات العمرية بما فيها الصغار.

اقرأ أيضاً: حكايا الملاعب.. “أبو حميد” المشجع الذي منحه “عدنان بوظو” جائزة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى