أخر الأخبارتقارير

طفس تنضم إلى اتفاقات التسوية والعين على حوض اليرموك

مصدر رسمي: انضمام نحو 1000 مطلوب للتسوية

سناك سوري – متابعات

انضمت مدينة “طفس” بريف “درعا” الغربي إلى اتفاقات التسوية التي تعقدها اللجنة الأمنية والعسكرية في المحافظة منذ مطلع أيلول الجاري.

وقال مصدر رسمي في المدينة لـ سناك سوري أن نحو 1000 مطلوب تقدموا لليوم الثالث على توالي لتسوية أوضاعهم في “طفس” وتم تسليم نحو 125 قطعة سلاح متنوعة بينها بنادق آلية ورشاشات متوسطة وصواريخ محلية الصنع وقاذفات محمولة على الكتف وقاذفات “آر بي جي” ، وتم رفع العلم السوري فوق مخفر المدينة إيذاناً بعودة الشرطة المدنية إليها.

وأضاف المصدر أن هناك تسهيلات للمنضمين إلى اتفاقات التسوية حيث تتم إزالة أسمائهم من اللوائح الأمنية مقابل توقيعهم على تعهد بعدم القيام بأعمال من شأنها إثارة الفوضى.

وبحسب المعلومات فإن انضمام “طفس” إلى التسويات بعد أحياء “درعا البلد” وبلدات “اليادودة” و”المزيريب” غرب “درعا” يوجّه الأنظار نحو بلدات “حوض اليرموك” لا سيما “تل شهاب” و “زيزون” و”إنخل” التي من المتوقع انضمامها تباعاً للتسويات، في إطار المساعي لإنهاء الملف الأمني في المحافظة.

يذكر أن المدنيين في “درعا” عانوا خلال السنوات الماضية من انتشار السلاح والتفجيرات والاغتيالات، فيما يأملون باستعادة استقرار مناطقهم عقب الاتفاقات الأخيرة.

اقرأ أيضاً: بدء التسويات في طفس.. مفتاح ريف درعا الغربي


المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى