أخر الأخباررياضة

رئيس نادي الوثبة: عزام الحسين خالف القانون وسافر بدون إذن

الحسين: هل حصانة البرلماني تسمح له عدم دفع مستحقات الكوادر؟

قال رئيس نادي “الوثبة” “يوسف سلامة” أن سفر مدرب فريق السلة “عزام الحسين”إلى خارج البلاد دون إذن الإدارة وتغيّبه عن التمارين يعد مخالفة قانونية، وذلك في إطار رده على منشور الأخير “أمس” والذي شرح فيه مشكلته مع النادي.

سناك سوري – غرام زينو

وأضاف “سلامة” الذي حرص في حديثه لـ سناك سوري أن “الحسين” إبن النادي:« بأن الإدارة اجتمعت إثر ذلك ورفعت عقوبة إدارية لاتحاد السلة بناءً على تقرير مدير فريق السلة، وتم إيقاف المدرب مؤقتاً ريثما يصدر اتحاد السلة قراره»، معتبراً أن ترك المدرب للتمارين ليس قانونياً حيث تغيّب “الحسين” عن 6 تمارين إضافة لسفره دون علم الإدارة.

وبخصوص المستحقات المالية التي قال “الحسين” بأنه لم يتسلمها، رد “سلامة” «أن الجميع لديه حق سيأخذه»، وأكد على أن المدرب لديه بصمته وتاريخه الرياضي لكن يوجد أنظمة وقوانين لا يمكن تجاوزها.

وكان “الحسين” قد نشر عبر حسابه الرسمي على فايسبوك بأنه تم فسخ عقده مع النادي دون أن يتم استدعاؤه للاجتماع، مبيناً أنه لم يقبض أي دفعة مالية من الدفعات الثلاث المقرر في كانون الثاني وآذار وأيار 2022، فيما قرر اتحاد السلة إيقافه ومنعه من مرافقة الفريق لحين دراسة الحالة وصدور القرار المناسب، مبيناً أنه قصد كل القيادات الرياضية والسياسية في “سوريا” لحل المشكلة لكن تم تجاهل إيجاد الحلول بطريقة غامضة جداً وفق حديثه.

وتساءل “الحسين” هل حصانة عضو مجلس الشعب تسمح له تجاوز قوانين الدولة بعدم دفع مستحقات وعقود السلة المُصدقة أصولاً للاعبي وكوادر السلة في النادي، في إشارة منه إلى رئيس النادي “يوسف سلامة” وهو عضو في مجلس الشعب السوري.

وختم المدرب منشوره بالقول أنه قدّم كل جهوده خلال 30 سنة لخدمة “الوثبة” قبل أن يأتي شخص من خارج النادي وبمساعدة أعضاء الإدارة وينهي كل ما هو جميل خلال 30 ثانية وجرّة قلم على حد تعبيره، وحاول سناك سوري الاتصال بالمدرب السوري للتوضيح والرد لكن لم تتم الاستجابة.

اقرأ أيضاً: رئيس نادي الوثبة يوضّح سبب رفضه رفع العقوبة عن فريقه 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى